أفضل 10 أعمال جنونية تحت الأرض في أوروبا

صيحات | 5 حزيران 2020 | 15:33

عادة ، كأي شخص آخر ، عندما نصل إلى بلد أوروبي، ننظر من حولنا إلى ما هو فوق الأرض. في كثير من الأحيان نزور الثكنات والآثار والأديرة والمتاحف ونراقب الناس. ولكن في بعض الأحيان وتحت الأرض الأوروبية، هناك منشآت تستحق المشاهدة. لذا امسك المصباح واقرأ ما سنسرده عليك. 

1- مناجم ملح ويليكزكا (بولندا)

دُشنت مناجم الملح هذه منذ القرن الثالث عشر، وقد أعيد استخدام بعضها منذ ذلك الحين. أنت أمام عدد من المنحوتات المذهلة وغرف أخرى مزينة بثريات لا يمكنك أن تقتنيها في غرفة المعيشة الخاصة بك. باختصار ، أنت أمام عمل فني، وهو الآن أحد مواقع التراث العالمي لليونيسكو.

2-  مختبر سرن (سويسرا)

ليس بعيدًا عن جنيف، يوجد موقع سرن، يستعمل الاختصار "سرن" للتعبير عن المنظمة نفسها التي تقوم بتشغيل عدة مختبرات عالمية كبيرة أشهرها حاليا مصادم الهادرونات الكبير.

على الحدود بين سويسرا و‌فرنسا تأسس في عام 1952 وكان اسمه  آنذاك "القنصلية الأوروبية للأبحاث النووية".  

المختبر الأوروبي لفيزياء الجسيمات. الأكثر إثارة للاهتمام هم الجسيمات الأكبر في العالم، في نفق يبلغ طوله 27 كيلومترًا ويسمح للجسيمات بالتصادم،  ولا نفهم ما ينتج عنها.  يستعمل الاختصار "سرن" للتعبير عن المنظمة نفسها التي تقوم بتشغيل عدة مختبرات عالمية كبيرة أشهرها حالياً مصادم الهادرونات الكبير.

يمكنك زيارته في الفيديو أعلاه وهو أشبه بفيلم خيال علمي.

3 - أقبية توكاج (هنغاريا)

إذا كنت قد سمعت كلمة توكاج من قبل دون أن تعرف ما هي، لا بد أنك تعرفت إلى نبيذ توكاج المنتج في المجر. هناك، منحوتة من الصخور البركانية، أكوام من الأقبية الضخمة الفائقة الجمال. إذا كنت تحب النبيذ وزيارة الأماكن التي يجري التحكم بدرجة حرارتها بحركات الصخر، فعليك إلقاء نظرة.

4 - مناجم بانسكا ستيافنيكا (سلوفاكيا)

 تحت أرضيات هذه البلدة المشهورة بالمعادن، مجموعة من المعارض في متاهة لا نهاية لها. ويمكن أن تضيع بسهولة إذا ذهبت إلى هناك بمفردك. بعضها مفتوح للزوار ، وهي بالتأكيد تستحق الزيارة.. 

5- أقبية الشمبانيا (فرنسا)

عدا عن أنه المشروب الأكثر أناقة في العالم يأتي من فرنسا، ولكن بالإضافة إلى ذلك، فإن أقبية الشمبانيا هي الأكثر أناقة.

6. ممرات نابولي تحت الأرض (إيطاليا)

منذ أن خسر الإغريق نابولي لعدة قرون قبل الميلاد، حفرت صالات تحت المدينة الإيطالية. واصل الرومان العمل تحت الأرض وبنوا الإنشاءات وقنوات المياه. خلال الحرب العالمية الثانية استخدمت الأماكن كملاجئ خلال القصف. باختصار ، هناك أكثر من ألفي عام من التاريخ في 80 كيلومترًا هي متاحف يمكنك زيارتها بوضوح.

7. سراديب الموتى في باريس (فرنسا)

عبارة سراديب الموتى هي عبارة مخيفة للغاية. هذه المعارض الكبيرة تحت باريس كانت في القرن الثامن عشر وسيلة لتجنب انتشار المرض في المدينة. يمكنك زيارة جزء صغير جدًا منها، ولكنها تمتد فعليًا على ما يقارب الـ 300 كيلومتر.

8. مترو أنفاق أدنبره

في نهاية العصور الوسطى حتى القرن التاسع عشر ، عاش أفقر سكان البلدة القديمة في أدنبرة في ممرات تحت الأرض ، تحت أغنى السكان، وحدثت العديد من الأنشطة غير القانونية هناك. لم يعد بإمكاننا الوصول إلى هذه المدينة بأكملها تحت المدينة اليوم، ولكن تظل بعض الأماكن متاحة ومفتوحة للجمهور.

9 - مخابئ برلين (ألمانيا)

 يعلم الجميع أن الألمان استخدموا الملاجئ  خلال الحرب العالمية الثانية. أعيد استخدام بعضها كملاهٍ ليلية، كأماكن للسياحة أيضاً، والاطلاع على التاريه، فقط لتحويل التراث إلى شيء أكثر إيجابية قليلاً.

10. سراديب الموتى في روما

سراديب الموتى الحقيقية هي تلك الموجودة في روما. لقد كانوا يكتفون بوضع  العظام في الأنفاق، بل استخدموها كمكان للدفن. في الأساس ، كانت مقبرة حقيقية تحت الأرض، وهذا منذ القرن الثاني الميلادي. يقال أن المسيحيين المضطهدين من قبل السلطة الرومانية كانوا يختبئون هناك، ولكن ذلك ليس صحيحاً.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.