علماء يطوّرون كمّامة ذاتيّة التنظيف تقتل "كورونا" بالحرارة!

حسام محمد | 17 حزيران 2020 | 18:00

أعلن باحثون من دولة الاحتلال الإسرائيلي، عن تمكنهم من ابتكار كمامة متطورة، يمكن اعتبارها أفضل الكمامات التي تم ابتكارها حتى اللحظة على الإطلاق.

وبحسب وكالة "رويترز"، فإنّ باحثين إسرائيليين، تمكنوا من ابتكار كمامة يمكن استخدامها لعدة مرات بدون تبديلها، أو تبديل جزء منها، كالكمامات التي تحتوي على فلاتر، لكونها قادرة على تنظيف نفسها بشكل ذاتي، وقتل الفيروسات وأهمها فيروس كورونا المستجد المنتشر حالياً، عن طريق الحرارة التي تستمدها من شاحن الهاتف المحمول.

وبيّن مدير الأبحاث في جامعة التخنيون الإسرائيلية، يائير إين إيلي، أن عملية التعقيم تتم بوصل الكمامة بشاحن الهاتف لمدة تقارب الـ 30 دقيقة، موضحاً أنّه على المستخدمين ألّا يضعوا الكمامة أثناء توصيلها بالشاحن.

واعتبر إيلي أن الكمامات التي تستخدم لمرة واحدة، والتي حظيت بطلب كبير عالمياً خلال الأزمة، مكلفة اقتصادياً وغير صديقة للبيئة، الأمر الذي جعل هذه الكمامة مميزة عمّا يشبهها في الأسواق العالمية، لأنها قابلة للاستعمال عدة مرات، وقادرة على قتل الجراثيم بشكل مستمر.

وقدّم الباحثون طلب الحصول على براءة اختراع للكمامة في الولايات المتحدة، قبل فترة من الآن، إذ إنّهم يسعون إلى إنتاجها على المستوى التجاري مع القطاع الخاص.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.