الباندا دب كباقي الدببة... تعرّف إلى مزاياه الغريبة

طارق البدوي | 30 حزيران 2020 | 17:00

ما نعرفه اليوم عن الباندا أنه دب آسيوي يأكل العشب وخاصة البامبو، ولكن ما لا نعرفه عنه هو أنه لا يختلف في تركيبة جسمه كثيرًا مع أقاربه الدببة من القطبي الأبيض إلى دب الغابات البني.

Y

في البداية كان الباندا مثله مثل جميع الدببة الأخرى، حيوان لاحم، ولكن طفرة غريبة جعلته لا يشعر بطعم اللحم، مع العلم ان الأنزيمات المطلوبة لهضم اللحم موجودة في معدته حتى يومنا هذا. هذه الطفرة توسعت إلى أن اصبح جميع دببة الباندا يحملونها، واستبدلوا اللحم بخشب البامبو.

الكسل

من الغريب ان الباندا هو من أكثر الحيوانات الكسولة على وجه الكوكب، تبلغ سرعته 15 متراً في الساعة، نعم! 15 متراً في الساعة. فهو حرفياً لا يتحرك من مكانه سوى لثلاثة أسباب، الأكل والتغوّط والجنس.

الانقراض

كان الباندا منذ فترة قريبة على وشك الانقراض، ولكن ما لا نعرفه أنه لم يكن سينقرض بسبب الصيد، بل بسببين هما قلة البامبو وكسله، لأنه كسول حتى عند ممارسة الجنس، فهو يفضل البقاء والأكل على أن يتحرك ويقوم بمجهود لكي يتكاثر، لحسن الحظ أن الحكومة الصينية تحركت لتحل هذه المشكلة بزراعة البامبو بشكل كبير وإجبار الباندا على التكاثر، وابتعد الباندا عن خطر الانقراض. بينما يموت الكثير من دياثم الباندا خنقًا عن طريق الخطأ حيث تنام امها عليها!

جدير بالذكر أن جميع دببة الباندا الموجودة في العالم في حدائق الحيوانات تمتلكها الصين ولا يوجد خارج الصين أي دب باندا.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.