بالفيديو: عناق حارّ بين كلب وطفلة بسبب ذهابها إلى المدرسة

13 آب 2017 | 09:00

يوماً بعد يوم تثبت الكلاب أنها أوفى حيوان على ظهر كوكب الأرض، للدرجة التي يتمّ وصفها بها بأنها أوفى من الإنسان نفسه في مشاعره وعلاقاته مع الآخرين.فقد ألقى أحد الكلاب، من فصيلة غولدن رتريفر، نظرة حزينة على صاحبته الطفلة الصغيرة التي كانت تستعدّ للذهاب إلى مدرستها.


وحسبما ذكرت "الدايلي مايل"، بمجرد أن نظرت الطفلة لصديقها الوفيّ الحزين حتى اندفعت تجاهه، وعانقته بحرارة قائلة له ببراءة الأطفال: "أعدك بأنني سأعود للمنزل" قبل أن تودّعه.وظهر على الكلب في البداية هول المفاجأة من ذلك العناق الحارّ، ثم ظهرت عليه علامات السعادة الشديدة من ذلك العناق العاطفيّ.



يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.