كيف سخر اللبنانيون من التهديدات الأمنية؟

17 أيلول 2017 | 09:58

منذ العام 1975 وحتى الآن، توارث اللبناني التكيّف مع المخاطر بالجينات. ولا يتردّد في أن يخلق من أجواء الخطر والحذر دعابة وسخرية يضحك فيها على الحال السائدة، ويحاول أن يتناسى ما وصل اليه. وأخيراً كانت رسائل السفارات الأجنبية التي دعت فيها رعاياها الى الحذر وعدم التردّد إلى اماكن محددة بسبب الاخطار الامنية، فكان ذلك محطّ سخرية للبنانيين على منصات التواصل الاجتماعي.





وشاهد مصري ما شفش حاجة

ولكن هناك من أخذها على محمل الجد

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.