وفاة أكبر معمّرة في العالم

حمدي حجازي | 18 أيلول 2017 | 17:44

تُوفيت السيدة فيوليت موس براون، البالغة من العمر 117 عاماً، وتُعد أكبر معمّرة على وجه الأرض. اقتنصت الراحلة لقب المعمرة الأكبر على كوكب الأرض، عقب وفاة الإيطالية إيما موران في نيسان الماضي، وكانت آخر من ولد قبل عام 1900. 

وبحسب ما ذكرت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فقد ولدت براون، العاشر من آذار عام 1900، وعاشت في منزلها في شمال غرب جامايكا حتى وفاتها، وكانت أماً لستة أطفال، ولها العديد من الأحفاد.

وفي سؤال لها أثناء احتفالها بعيد ميلادها الـ 110، عن سر عمرها المديد أجابت الراحلة أن تناول أقدام الأبقار، وعدم شرب الكحوليات، وقراءة الكتاب المقدس هي أهم الأسباب، متابعة بأنها تأكل جميع الأطعمة عدا لحم الخنزير، والدجاج.

كما أنها تحب الأسماك ولحم الضأن، كما تحب البطاطا الإيرلندية، والبطاطا العادية، والفواكه بخاصة البرتقال والمانجو.

وتجدر الإشارة إلى أن رئيس وزراء جامايكا أندرو هلنيس قدم تعازيه بعد وفاة الفقيدة، بتغريدة في صفحته الشخصية بموقع تويتر.




إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.