ورجعت الشتوية.. كيف عاش اللبنانيّون يومهم الأول مع الأمطار؟

جاد محيدلي | 9 تشرين الأول 2017 | 15:02

يحسب اللبناني لفصل الشتاء ألف حساب، ومع وصول "أول شتوة" تتحول الطرق إلى مستنقعات من المياه وتصبح حركة المرور طوال النهار خانقة ومزدحمة، بالإضافة إلى تأثر سرعة الإنترنت والكهرباء بالرياح والأمطار. 

منذ ليل أمس، هطلت الأمطار بشكل كبير على الأراضي اللبنانية لأول مرة هذه السنة، ما يُعلن انتهاء الطقس المعتدل والحار والبدء بالطقس الشتوي الذي يحمل معه إلى اللبنانيين كثيراً من المشاكل جنباً إلى جنب مع خيراته.

ومنذ صباح اليوم، علّق اللبنانيون ككل عام داخل سياراتهم وتأخروا عن الوصول إلى مكان عملهم أو تعليمهم وازدحمت الطرق بالسيارات، كما غرق المشاة بالبرك والمستنقعات التي ملأت الشوارع والطرق.

وبما أن الدولة تصمّ آذانها كل سنة وتتهرب من المسؤوليات التي تترتب عليها من تنظيف للمجاري وتحسين للطرق، يلتجئ اللبناني إلى مواقع التواصل الاجتماعي التي تتحول في هذه الحالات إلى متنفس ومكان لـ"فشة الخلق".

وفي هذا الإطار، عبّر اللبنانيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخاصة "تويتر"، عن غضبهم من زحمة السير الخانقة التي حوّلت يومهم منذ الصباح إلى كابوس، كما أطلق البعض النكات ساخرين من الحالة المزرية التي يعيشونها، هذا بالإضافة إلى بعض المشاهير الذين شاركوا معاناتهم مع جمهورهم.






 









 



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.