6 حوادث ستثبت لك أنك منحوس

بؤي ديب | 13 تشرين الأول 2017 | 14:00

الشؤم لا تعرف مِن أين يأتيك، ففي بعض المواقف يحكمك الضيق لدرجة تشعر بعدها أن انفجارك أهون مما يجري لك، و تشعر أيضاً بأن كل شيء يخالفك ويعاكس رغبتك حتى الهواء يرفض الدخول إلى صدرك. ومن هذه المواقف: 

التأخير


في أيام النحس توقع أي شيء، توقع عدم رنين منبهك في الصباح مثلاً مما يسبب تأخرك على ما يدفعك كي تستيقظ، لذلك عليك ربط أكثر من منبه وبأصوات مرتفعة.

النسيان

أن تخرج من المنزل مسرعاً لتجد نفسك قد نسيت المفتاح في الداخل بعدما أغلقت الباب، ستعود مساءً كي تنتظر الفرَج عند الدَرَج أو اخلع الباب.

إصابة

عدم الدهشة عدم التعرض إليك في يوم شؤمك حتى لو أتتك قذيفة سلمية من سيارة عابرة.

اتساخ

تجنَّب المشي كثيراً في الشارع خلال ذلك اليوم لربما يفرغ طائرٌ حمولته على رأسك.

الحمَّام

ستحتاج لِحمَّام عمومي وبعد معاناة البحث ستدخل، لكنَّك ستجد المياه مقطوعة وستفقد ورق الحمام بسبب "النحس".

يوم عطلة

 سيكون هذا اليوم الذي حدثت معك فيه هذه المشكلات بسبب الذهاب إلى دوامك يوم عطلة.

حاول أن تتحلّى بروح رياضية واستوعب الموقف ليس أمامك حل آخر.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.