الأردنيون يسألون الحكومة تجيب!

29 تشرين الأول 2017 | 21:00

بغية مناقشة مشروع الحكومة الأردنية لمشروعها للإصلاح الاقتصادي، اختارت رئاسة الوزراء أن تكون المناقشة هذه المرة مع الشباب ولا سيما مع الناشطين على منصات التواصل الاجتماعي.

ولهذه الغاية، استضاف وزير الدولة لشؤون الاعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة محمد المومني مجموعة من الرواد والناشطين في لقاء نُقل مباشرة عبرالتطبيقات الالكترونية، ولم يتردد القيمون عليه في إطلاق "هاشتاغ" خاص بالمناسبة هو #اسأل_الحكومة إفساحاً في المجال لمن لم يحضروا اللقاء بسؤال الحكومة عن هواجسهم.

وحرص المومني على الإجابة على أكثر الايجابات التي تناولت مشاريع الاصلاح ومحاربة الفساد واطلاق مشروع العاصمة الجديدة.


  وفور الاعلان واللقاء، غصّت منصات التواصل الاجتماعي بالمغردين والتعليقات وهواجس المواطنين حيال السياسية الحكومية التي تتبعها الممكلة الاردنية الهاشمية، وهذه أبرزها: 











إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.