بلعت الواقي الذكري للهروب من تهمة الدعارة

حمدى حجازى | 5 تشرين الثاني 2017 | 12:19

في واقعة غريبة من نوعها، ابتلعت سيدة فيتنامية واقياً ذكرياً للهروب من تهمة العمل بالدعارة، بعدما دهمت قوات الشرطة المنتجع الصحي الذي تعمل به بمدينة تايتشونغ التايوانية. 

فبحسب ما ذكرت صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، فإنه بمجرد دهم قوات الشرطة للمنتجع استجوبوا السيدة دانغ الفيتنامية الجنسية والتي تبلغ من العمر 48 عاماً، واتهموها بممارسة الدعارة مع العملاء.

ولكن دانغ أنكرت الاتهامات بشدة، قبل أن يلاحظ ضباط الشرطة أنها أصبحت عاجزة عن التنفس والحديث، وهرعوا بها إلى أحد المستشفيات.

وهناك تم عمل لها أشعة سينية على الصدر، ولاحظ الأطباء وجود آثار لجسم غريب داخل جسدها، والذي تأكد المحققون بعد ذلك بأنه واق ذكري.

وتم استجواب عميلين كانا موجودين في الطابق العلوي للمنتجع وقت دهم الشرطة، واعترف أحدهم بأنه كان يمارس الجنس مع دانغ، التي ابتلعت الواقي الذكري عندما دهمت الشرطة المكان، أملا في إخفاء أي أدلة قد تودي بها إلى السجن بتهمة ممارسة الدعارة.

وتجدر الإشارة إلى أن بلع الواقي الذكري وفقا للدراسات الطبية من الممكن أن يحتاج إلى تدخل جراحي من أجل إزالته، حيث إنه يؤثر على الأجهزة الحيوية في الجسد، ومسارات الجهاز الهضمي.

وفي وقت سابق من العام الماضي كانت فتاة كاميرونية قد بلعت الواقي الذكري أثناء علاقة حميمة مع صديقها، ولكنها اضطرت للخضوع لعملية جراحية عقب أسبوعين بسبب التهابات شديدة في الزائدة الدودية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.