10 تغريدات تظهر معاناة الأهالي في عيد الميلاد

جاد محيدلي | 8 كانون الأول 2017 | 19:00

لا شك في أن فترة الأعياد هي الأجمل والأفضل بالنسبة الى الأطفال، لكن هذا الأمر لا ينسحب على الأهل الذين يتحول العيد عندهم الى كابوس نوعاً ما بسبب كثرة المصاريف والمسؤوليات. 

ولئن مواقع التواصل الاجتماعي تحولت الى منصات يلجأ الإنسان في القرن الحادي والعشرين اليها من أجل التعبير عن آرائه ومشاعره، سنقدم لكم في التالي أبرز التغريدات المضحكة حول العالم والتي تُظهر معاناة الآباء في فترة الأعياد:


آمن بسحر عيد الميلاد، هذا ما أهمسه لنفسي عندما أتحقق من الأموال في حسابي. 

*آخذ صورة لابني وهو يضع الطابات على شجرة الميلاد*

أعطي ذلك الآن الى والدتك ولا تلمس أي واحدة أخرى، حسناً؟


ابني يريد مجموعتين من الليغو لعيد الميلاد وكل واحدة سعرها 50 دولاراً، وبعد يومين يرمي القطع في برميل كبير من الليغو؟


قال لي ابني البالغ من العمر 3 سنوات أن بابا نويل يحصل على الهدايا من الفضاء ويعطيهم لك اذا كنت تدفع له مال.

كل وابل الرأسمال يا بابا نوال الفضاء.


الجزء الأكثر تحدياً في عيد الميلاد هو البقاء دون نوم بعد أطفالي حتى أتمكن من وضع الهدايا.


وفقاً لقوائم عيد الميلاد عند أولادي، فإنهم يعتقدون أن الأموة والأبوة تدفعان جيداً.


*تزيين الشجرة* 

ابني ذو الـ6 سنوات: هيل يمكنني المساعدة؟

أنا: طبعا! .. اولاً وضعنا الأضواء ثم رأتها الأم وقالت لنا إن كل ما قمنا به خطأ.


الأبوة والأمومة صعبة، ولكن أن تقول لا لكل الألعاب في لائحة عيد الملاد تجعل الأمر أكثر سهولة.


كل من قرر أن يحتفل بعيد الميلاد مع المصابيح الزجاجية ذات الألوان الجميلة والقابلة للكسر، يمكنك أن تتأكد بأن ليس لديه أولاد.


عطلة عيد الميلاد ليست سيئة للغاية لأن صوت الأولاد وهم يتقاتلون على الألعاب الجديدة يختفي بسبب صوت مكنسة الكهرباء التي تشفط إبر الصنوبر المتساقطة من الشجرة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.