كيف كان اليوم الأول من تطبيق زواج المثليين في أوستراليا؟

جاد محيدلي | 11 كانون الثاني 2018 | 21:00

9 كانون الثاني لم يكن يوماً عادياً في أوستراليا، فأمس كان اليوم الأول لتطبيق زواج المثليين رسمياً في القانون، وذلك بعد انقضاء مهلة 30 يوماً من إقرار قانون يسمح بزواج المثليين في أوستراليا. يشار الى أنه منحت إعفاءات لعقد الزواج مبكراً بسبب السفر أو المرض، مما يعني أن أولى حفلات الزواج من نفس الجنس أجريت قبل عيد الميلاد. 

بعدما أشرقت شمس يوم الثلثاء، توافد المثليون جنسياً الى المحاكم لعقد قرانهم، ومن بين هؤلاء، قامت المرأتين روز كيتشيك وليني كارمايكل بعقد قرانهما في الفناء الخلفي لمنزلهما، وقالتا لصحيفة "بازفيد نيوز": "لقد وضعنا الخيام والاضواء، بدأت الاجراءات والتحضيرات في الفجر، رمزية شروق الشمس مع بدء إقرار القانون كان لها معنى خاص، كل شيء بدا ساحراً". كيتشيك وكارمايكل أقامتا مسبقاً أيضاً في عام 2014 حفل زفاف في أوستراليا، لكن إقرار الزواج رسمياً له طعم مختلف بالطبع. 

الى جانب هاتين المرأتين، توافد العشرات والمئات في أوستراليا الى عقد قرانهم وانتشرت في مواقع التواصل الاجتماعي صور المثليين أثناء زفافهم. 9 كانون الثاني حمل معه الأمل والفرح الى هذه الفئة من المجتمع التي تتجاهلها معظم الدول، بل تحاربها أيضاً.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.