أول امرأة تنجب 7 توائم... كيف أصبح أولادها بعد 18 عاماَ؟

جاد محيدلي | 22 كانون الثاني 2018 | 16:00

في العام 1997 دخلت امرأة من ولاية ايوا الاميركية التاريخ عبر انجاب 7 توائم بقوا جميعاً على قيد الحياة، بعكس عمليات الولادة السابقة التي توفي فيها بعض الأطفال. والمثير في الموضوع انه وبعد 18 عاماَ عاد الحديث عنهم في وسائل اعلام أميركية لمعرفة كيف أصبحت أشكالهم وكيف كانت تجربتهم. 

بوبي ماكوغي كانت في التاسعة والعشرين من عمرها عندما خضعت لعملية ولادة قيصرية تم اجراؤها من قبل أكثر من 40 متخصصاً وطبيباً، وكانت هذه المرة الاولى التي يتم فيها هذا النوع من الولادة ويبقى الأطفال على قيد الحياة. في أقل من 10 دقائق ولد أربعة أولاد وثلاث بنات، والجميع كان مندهشاً من هذه المعجزة.

الأطباء حذروا ماكوغي من الولادة وتوقعوا أن يولد الأطفال بصحة سيئة لكن النتيجة كانت مختلفة، مم أدى إلى طرح قضايا ونظريات جديدة في عالم الطب. وتصدرت هذه الحادثة عناوين وسائل الاعلام لدرجة أن العائلة قابلت حينها الرئيس بوش وجرى تقديم تعليم جامعي مجاني للأطفال.

العائلة ظهرت مجدداً في أحد البرامج التلفزيونية وتحدثت عن تجربتها الفريدة، وعبّر الاهل عن الصعوبات التي واجهوها اثناء التربية نظراَ لعدد الاولاد الكبير، الا انهم اكدوا ان العائلة بقيت متماسكة ومتقاربة من بعضها البعض، وجميع الاولاد تخرجوا في المدرسة الثانوية ويستعدون الان للدخول الى الجامعات.

القوا نظرة على شكل الاولاد بعد 18 عاماً.. عائلة كبيرة حقاً!





إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.