النفايات في لبنان: البحر انتفض والشعب نائم!

جاد محيدلي | 23 كانون الثاني 2018 | 14:30

في فصل جديد من أزمة النفايات في لبنان، صدم مشهد لفظ البحر أطنان النفايات على شاطئ كسروان الرأي العام اللبناني من جديد. إلا أنه، وكالعادة، التحرك لم يكن على أرض الواقع بل انحصر في العالم الافتراضي وتحديداً في مواقع التواصل الاجتماعي. 

انتشرت صور النفايات التي غمرت شاطئ زوق مكايل وانتفض اللبنانيون بالتغريدات في تويتر، معبّرين عن غضبهم من هذه الأزمة المستعصية التي لا تزال تنعكس سلباً بشكل مباشر وخطير على صحة المواطن والبيئة في لبنان. وعلى الرغم من بدء حملة تنظيف الشاطئ الا أن غضب الناشطين ما زال مستمراً.

تنوعت التغريدات بين التعبير عن الغضب وإلقاء اللوم على الطبقة السياسة بطريقة لاذعة أو فكاهية، الا أن جميع الناشطين اجتمعوا على ضرورة حل هذه الأزمة التي تشكل خطراً على صحة اللبنانيين.

أين لبنان الأخضر؟


البحر انتفض والشعب نايم 


أنتم الإرهاب 


المضحك المبكي 



لو..


الطبيعة عكس البشر


كلن يعني كلن


كل لبنان هيك


الحكومة تغرد خارج السرب


صوتك القرار


الى "قرنة مخفية"



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.