تأثير سلبي لصور "السيلفي" على شراء القطط السوداء

حمدي حجازي | 3 شباط 2018 | 18:00

تربية الحيوانات الأليفة داخل المنزل وتحديداً ًالكلاب والقطط أصبحت أمراً شائعاً إلى حد كبير، وبخاصةٍ أنها تخلق جواً من المرح والدعابة. وتختلف رغبات الأشخاص في ما يخص فصيلة الكلب أو القطة، أو جنسه وشكله أيضاً، وبخاصةٍ أن لكل فصيلة مميزات ربما لا تكون في الأخرى.

وبحسب ما ذكرت صحيفة "الإنديبندنت" البريطانية، احتلت القطط السوداء المرتبة الأخيرة في الشعبية وسط محبي امتلاك الحيوانات الأليفة خلال السنوات الأخيرة. ويأتي ذلك بسبب صور "السيلفي" المنتشرة على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي، لكون القطط السوداء لا تفيد الشكل الجمالي للصور.

حيث يميل الأشخاص إلى اقتناء القطط ذات الألوان الأخرى، بحثاً عن جمال الشكل أثناء التقاط الصور. وتقول كريستين بايكا، مؤسس مركز موجري لإنقاذ الحيوانات "صور السيلفي أثرت بالسلب على اقتناء القطط السوداء.. لا يتم الطلب عليها مطلقاً".

وتابعت صاحبة الـ 67 عاماً: "للمرة الأولى تكون الـ 40 قطة الموجودة بالمركز سوداء اللون، ولذلك قررت عمل عروض مجانية عليها للحد من عددها". وأتمت قائلة: "القطط السوداء لطيفة وودودة.. ولكن اللون الأسود يجعل ألأشخاص ينفرون منها بسبب مواقع التواصل".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.