الدول العربية تتصدر قائمة الأكثر فساداً في العالم!

حسام محمد | 25 شباط 2018 | 17:00

أصدرت منظمة الشفافية العالمية قائمة بأكثر الدول فساداً في العالم لعام 2017، في حين احتلت الدول العربية مراكز متقدمة في هذه القائمة التي شملت دراسة 180 دولة من أصل 195 في العالم، ورتبت القائمة الدول من الأقل حتى الأكثر فساداً. 

وبحسب القائمة فإن الإمارات قد احتفظت بالمرتبة الأولى (أي الأقل فساداً) في العالم العربي، بينما جاءت في المرتبة الـ21 على مستوى العالم بين 180 دولة. وتقدمت الإمارت 3 مراتب مقارنة بالتقرير السابق، وسجلت 71 نقطة بارتفاع 5 نقاط عما سجلته في تقرير عام 2016، متفوقة على دول أوروبية مثل فرنسا وإسبانيا، ومتقدمة ثلاثة مراكز مقارنة بالتقرير السابق، الذي حلت فيه في المركز 24.

في حين، احتلت قطر المرتبة الثانية عربيا والـ29 عالميا، حيث سجلت 63 نقطة، بينما، جاءت السعودية في المرتبة الثالثة عربيا والـ 57 عالميا، حيث حصدت 49 نقطة. أما عن ترتيب المملكة السعودية فقد تقدم خمس مراتب، حيث كانت قد جاءت في المرتبة 62 في تقرير 2016. كما تقدمت المملكة مرتبة واحدة على صعيد الدول العربية مقارنة بالتقرير السابق.

وجاءت نيوزيلندا في المركز الأول والدنمارك في المركز الثاني، بينما حلت فنلندا والنرويج وسويسرا مشاركة في المركز الثالث، وبالتالي أصبح ترتيب سنغافورة في المركز السادس مشاركة مع السويد، وجاءت كل من كندا ولوكسمبورغ في المركز الثامن.

وجاءت في ذيل التقرير الصومال وجنوب السودان وسوريا وأفغانستان واليمن، في المراكز الخمسة الأخيرة، ما يعني أن هذه الدول تعد الأكثر فسادا في العالم.

وكان ترتيب الدول العربية في المؤشر من الأقل فسادا إلى الأكثر كالآتي:

الإمارات، قطر، السعودية، الأردن، عمان، تونس، المغرب، الكويت، البحرين، الجزائر، مصر، لبنان، العراق، ليبيا، السودان، اليمن وسوريا، على التوالي.

ويعتمد هذا المؤشر في قياسيه على بعض السلوكيات المرتبطة بالفساد كالرشوة واختلاس المال العام، واستغلال السلطة لمصالح شخصية، والمحسوبية في الخدمة المدنية.

كما تقيس بعض البيانات الآليات الموضوعة لمكافحة الفساد مثل آليات محاسبة المسؤولين الفاسدين وقدرة الحكومة على تطبيق آليات تعزز النزاهة، ووجود قوانين كافية حول الإفصاح المالي ومنع تضارب المصالح.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.