السوريون غاضبون... قرار جديد يعيد الإنترنت إلى العصر الحجري!

حسام محمد | 24 أيار 2018 | 12:00

أثارت إجراءات جديدة وتعديلات على خدمة الانترنت كشفت عنها وزارة الاتصالات السورية غضب الشارع السوري عامة، الذين اعتبروا أن هذه الإجراءات ستعيد خدمة الإنترنت في #سوريا سنين طويلة إلى الوراء.


وأوضحت الشركة السورية للاتصالات أنّ اللإجراءات الجديدة ستلغي باقات الانترنت غير المحدودة في سوريا بحيث تصبح خدمة الانترنت ADSL ضمن باقات محددة وفق نظام يشبه نظام بطاقات خدمات الانترنت التابعة لخطوط الهواتف المحمولة، مبررة ذلك بأنّ هذا النظام متّبع في الكثير من دول العالم، وهو نظام سيزيد من فعالية الخدمة وسرعتها، وذلك في ظل البطء الشديد الذي تعاني منه خدمة الانترنت في سوريا.


السوريون هاجموا قرارات الشركة السورية الجديدة في وسائل التواصل الاجتماعي معتبرين أنّ هذه الإجراءات ليست سوى باب جديد لتحميل المواطن تكاليف إضافية، وإعادة هذه الخدمة عشرات الأعوام إلى الوراء، حيث أصبح الانترنت في شوارع الغرب في كل مكان وبالمجان في بعض الدول.

فريق عمل "صيحات" رصد بعض الآراء التي عبر بها الشعب السوري عن امتعاضه من هذه الإجراءات التي من المفترض أن تطبّق قريباً، والتي اخترنا منها ما يلي:









إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.