دراسة حول أقل الشعوب عملاً وأكثرها

حمدي حجازي | 24 أيار 2018 | 09:00

نعمل جميعاً، رجالا ونساء، سعيا وراء كسب الرزق، ومستوى معيشة أفضل، وبالتأكيد يختلف عدد ساعات العمل من دولة لأخرى وفقا لقوانينها والمستوى الاجتماعي للأفراد. وحسبما ذكر موقع جريدة "الإنديبندنت" البريطانية، فقد قامت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) بعمل دراسة للتوصل إلى معدل عدد ساعات العمل للأفراد على مستوى العالم.

وأفادت الدراسة أن متوسط عدد ساعات العمل للموظفين داخل تركيا هو الأعلى على مستوى العالم، حيث يصل إلى 45.2 ساعة في الأسبوع، تليها كوستاريكا 44.9 ساعة في الأسبوع. وعلى النقيض كانت هولندا والدانمارك بأقل متوسط لعدد ساعات العمل الأسبوعية، حيث لا تتعدى 29.1 و 32.1 ساعة على الترتيب.

في ما يلي أعلى 15 دولة في الترتيب، بناءً على متوسط ​​ساعات العمل في الأسبوع.

1. تركيا 47.9 ساعة في الأسبوع

2- كولومبيا 47.9

3. المكسيك ، 45.2

4- كوستاريكا ، 44.9

5. تشيلي ، 43.4

6. جنوب افريقيا ، 43.1

7. إسرائيل ، 40.6

8- بولندا 39.9

9- المجر 39.6

10- البرتغال ، 39.4

11. الجمهورية التشيكية ، 39.4

12. جمهورية سلوفاكيا ، 39.2

13 ـ سلوفينيا 39.2

14. اليونان 39.0

15 - لاتفيا ، 38.9

كما أشارت البيانات إلى أن بعض الموظفين قد يعملون أكثر من 60 ساعة أسبوعياً في بعض الدول، ففي تركيا على سبيل المثال يتخطى 20% من العاملين عدد الـ60 ساعة في الأسبوع، وكذلك الحال في جنوب أفريقيا ولكن بنسبة أقل تصل إلى 12% تقريبا، على الرغم من أن قانون العمل في البلد يحظر أكثر من 45 ساعة في الأسبوع.

وفي ما يلي أعلى 15 دولة زادت عدد ساعات العمل فيها لبعض العمال عن 60 ساعة في الأسبوع:

1-تركيا (20.9 في المئة من القوى العاملة)

2 - كولومبيا (17.2 في المئة)

3 - كوستاريكا (16.7 في المئة)

4 - المكسيك (14.7 في المئة)

5- اندونيسيا (14.3 في المئة)

6 - الهند (13.6 في المئة)

7 - كوريا الجنوبية (12.8 في المئة)

8 - جنوب أفريقيا (11.8 في المئة)

9 - اليونان (11.7 في المئة)

10 - اليابان (8.2 في المئة)

11 - الأرجنتين (8.1 في المئة)

12 - شيلي (8.1 في المئة)

13 - آيسلندا (7 في المئة)

14- نيوزيلندا (6.7 في المئة)

15 - أوستراليا (6.1 في المئة)

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.