خلاف بين "فيفا" وقطر بسبب المثليين جنسياً!

حسام محمد | 23 تموز 2018 | 17:41

أكدت وكالات أن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اشترط على دولة قطر المستضيفة لكأس العالم 2022، أن تعلن وبشكل رسمي واضح قبولها "المثليين" جنسيا، ولا تمارس أي تمييز ضدهم إذا كان لمباريات كأس العالم أن تنعقد في الدوحة 2022، مذكراً الحكومة القطرية بأنها سبق ووافقت على ذلك رسميًا.

وجاء في بيان لناطق باسم "فيفا" أن المنظمة الدولية الموكلة بالمونديال تبلّغت بما فعلته الرقابة الصحافية القطرية في 8 مرات مؤخرًا، عندما حذفت من صحيفة "نيويورك تايمز" التي تصدر في الدوحة إشارات وردت في تقارير تتحدث عن الشذوذ الجنسي في المونديال، وكيف أن هذا سيشكل مشكلة اجتماعية في مونديال الدوحة 2022.  

وأضاف الناطق باسم "فيفا" أن فريقهم الموجود في الدوحة يتابع هذا الموضوع، وسيتخذ قراره على ضوء ما يلتزم به القطريون تنفيذًا لما كانوا وافقوا عليه عندما تم الاتفاق معهم على استضافة مباريات كأس العالم.

ونقل البيان عن آلان هوغارت المسؤول في منظمة العفو الدولية، أن هذا الموضوع سيجري بحثه أثناء الزيارة القريبة التي سيقوم بها أمير قطر إلى لندن.

ويشار إلى أن المونديال القطري سيقام في الفترة الممتدة بين 21 تشرين الثاني و18 كانون الأول، بدلا من الموعد المعتاد للبطولة في الصيف نظرا للظروف المناخية في الدولة الخليجية.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.