لعاب كلب يتسبب في بتر ساقي رجل

حمدي حجازي | 3 آب 2018 | 20:00

اضطر أطباء إلى بتر ساقي رجل بالغ من العمر 48 عاماً، وأجزاء من يديه، بسبب إصابته ببكتيريا قاتلة للبشر، يعتقد أنها نتيجة لعقه بواسطة أحد الكلاب. وحسبما ذكر موقع جريدة "الإنبندنت" البريطانية، فإن غريغ مانتيوفيل عانى أعراضاً تشبه تلك المصاحبة للإنفلونزا، عندما بدأت كدمات في الظهور على جسده، قبل أن تهرول زوجته وتتجه به إلى المستشفى.

وفي غضون لحظات من دخوله، أكدت فحوص الدم، أنه أصيب بكتيريا قاتلة محتملة للبشر من خلال كلب، أدت إلى تعفن أجزاء من أطرافه. وبحسب ما أوضح موقع الصحيفة، فإن هذه البكتيريا النادرة موجودة في لعاب القطط والكلاب، وأنها تسبب التهابات حال وجود جروح أو حروق، في حين أن غالبية حالات الإصابة بتلك البكتيريا تكون نتيجة عضة كلب وليس لعق فقط.

صفحة GoFundMe التي أعدت لمساعدة السيد مانتيوفل وعائلته في دفع كلفة الأطراف الصناعية والمستشفى المستمرة جمعت أكثر من 30،000 دولار. وتقول زوجته إن مانتيوفيل محب للكلاب ويظهر دوما عاطفة للحيوانات، في وقت أشارت فيه التحقيقات إلى أنه كان إلى جوار ثمانية كلاب قبل وقت مرضه.

ولا يزال السيد مانتيوفيل في المستشفى، ومن المتوقع أجراء مزيد من العمليات الجراحية التي ستزيل أجزاء من أنفه.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.