أديداس تصدم اتحاد كرة قدم إسرائيل بقرار مفاجئ!

حسام محمد | 15 آب 2018 | 10:00

صدمت شركة المعدات الرياضية الشهيرة (أديداس) اتحاد كرة القدم الإسرائيلي بقرارها التخلي عنه نهائياً، وذلك بعد عدة شهور من حملة ضغط نفذتها حملة مقاطعة إسرائيل المعروفة عالمياً (BDS). وأرسلت حملة المقاطعة، عدة مراسلات لشركة (أديداس)، كونها أحد الراعين الرئيسيين لاتحاد كرة القدم الإسرائيلي، داعية إياها للتخلي عن رعاية الاتحاد الإسرائيلي، مؤكدة أنه متورط في انتهاك حقوق الشعب الفلسطيني، وأنه يشرعن المستعمرات الإسرائيلية غير الشرعية، ويمارس عنصرية رياضية.

وقالت (BDS) في مراسلاتها: "إن الاحتلال الإسرائيلي، هدم مئات المدارس والملاعب حارماً الأطفال والشباب الفلسطينيين فرصة اللعب بشكل طبيعي، فضلاً عن المياه العادمة التي تصبها المستعمرات الإسرائيلية على الحقول الفلسطينية التي توفر مساحة للعب فتلوثها، في حين تُشيّد ملاعب كرة القدم الخضراء المقامة على أراض فلسطينية مسلوبة، ومن خلال عملها في المستعمرات الإسرائيلية.

وأوضحت أن رعاية (أديداس) لإسرائيل، تعني أنها شريكة في تبييض جرائم الحرب، وفقاً للقانون الدولي، التي يقترفها نظام الاستعمار و(الأبرتهايد) الإسرائيلي. واستجابت أديداس لمطالب الحركة العالمية والتي كانت قد تمكنت سابقاً من إلغاء مباراة منتخب الأرجنتين مع المنتخب الإسرائيلي لكرة القدم قبيل كأس العالم 2018.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.