فضيحة مذيع أميركي: هذا ما كان يشاهده عبر الهاتف!

جاد محيدلي | 29 آب 2018 | 18:00

تعرض أليكس جونز لموقع محرج أثار بلبلة وسخرية في مواقع التواصل الإجتماعي مؤخراً، وجونز هو صحفي ومذيع ومخرج وممثل أميركي يعمل في مدينة أوستن في ولاية تكساس الأميركية، ويملك إذاعة InfoWars التي تبث برنامجه "أليكس جونز شو" (The Alex Jones Show) عبر شبكة الانترت ومحطات الراديو. ولطالما أثار اليكس الجدل والخلافات بسبب نظريات المؤامرة التي يؤمن بها مثل وقوف الحكومة الأميركية وراء هجمات 11 أيلول، أو حتى بسبب آرائه المثيرة للجدل مثل معارضة المثليين والمتحولين جنسياً بشدة.

وفي التفاصيل، كان جونز يقوم بعرض منتجاته الشخصية والتحدث عنها عبر الموقع الالكتروني، وعندما فتح هاتفه الخليوي للدخول الى صفحة الإنترنت، ظهر على الكاميرا "الأرشيف" الذي يتضمن الصفحات التي قام بتصفحها مؤخراً، وبرز بينها صفحة بعنوان "Nubbty tbabe Marissa Mi..." بالإضافة الى صورة إباحية. ومن الواضح أن الصفحة التي دخل اليها جونز كانت عبارة عن موقع إباحي. واللافت في الأمر، أن العنوان الذي تضمن tbabe يشير في المواد الإباحية عن المتحولين جنسياً، ويُعتقد بأن النجمة الإباحية التي ظهرت على هاتفه هي ماريسا مينكس التي تعتبر من أشهر الأوستراليات المتحولات جنسياً والعاملات في عالم المواقع الإباحية.

الضجة التي أثيرت دفعت الممثلة المتحولة الى التعليق على الفضيحة فقالت: "من الرائع أنه يراقب عملي. لقد سمعت ببرنامجه من قبل. مرحباً أليكس جونز! يسعدنا أن نمنحك عضوية مجانية في الموضع، أو ربما يمكنني المشاركة في برنامجك لإجراء مناقشة".

اللافت أكثر في الأمر ليس فقط أن المذيع كان يشاهد أفلاماً إباحية للمتحولات جنسياً، بل أن جونز نفسه لطالما انتقد المتحولين بشكل لاذع. وقد تم حذف عدة حلقات له من يوتيوب وفيسبوك بسبب خرقه المتكرر لقواعد المحتوى التي تضعها الشركات، وواحد من تلك الفيديوات وصف فيه المتحولين جنسياً بعابدي الشياطين وبالـ"بيوديفيليا"، أي الأشخاص الذين يثيرهم الأطفال جنسياً، كما أنه كان قد أعلن مراراً بأن "المثلية الجنسية هي عبارة عن أسلوب حياة مدمر للغاية"، وذلك بحسب مجلة "Newsweek".


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.