موضة جديدة ومرعبة تبدأ بالإنتشار... هل تتجرأون على تجربتها؟

جاد محيدلي | 1 أيلول 2018 | 14:00

رمي دلو الثلج، رقصة كيكي، تحدي المانيكان... تنتشر كل فترة العديد من الصيحات والإتجاهات التي تنال شهرة كبيرة وتجذب عدد كبير من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، وغالباً ما تبدأ هذه الأفكار بالإنتشار بسبب المشاهير والنجوم الذين يؤثرون بشكل مباشر على الشباب والمراهقين. في الآونة الأخيرة، قامتت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان ومصممة الأزياء تان فرانس وغيرهم، بنشر صور لهم عبر حساباتهم الخاصة بعد تعديل أجسامهن بطريقة غريبة ومرعبة.

قد تعطيك الصيحات والـtrends الحديثة إنطباعاً بأن مستقبل الموضة غريب ومختلف وغير قابل للتنبؤ، لكن ماذا إذ كان بإمكانكم تغيير جسدكم بالسهوية التي تغّيرون فيها ملابسكم؟ هل تتجرأون على ذلك؟ هذا هو تحديداً السؤال الذي يقف وراء الموضة الجديدة التي بدأت تنتشر مؤخراً بشكل كبير وتثير الجدل والبلبلة وهي عبارة عن اكسسوارات وتعديلات يتم وضعها على الجلد وتكون واقعية بشكل كبير.

تم تصميم هذه التعديلات التي تضاف على الجسم وتشبه جلد الإنسان، بواسطة ماركة أزياء جديدة تدعى "A.Human"، والتي تهدف إلى معرفة كيف يفكر الناس تقليدياً في الأزياء عن طريق التركيز بشكل أقل على الملابس التي يضعها الناس على أجسامهم، بمقابل التركيز أكثر على الأجسام نفسها. كثيرون رأوا أن الإكسسوارات هذه مثيرة للفضول، في حين رأى آخرون أنها مرعبة ومقززة ومثيرة للإشمئزاز. كيم كارداشيان شاركت جمهورها بمقطع فيديو تظهر به وهي ترتدي ما يشبه العقد على عنقها ولكن بلون الجلد، لتبدو وكأن عنقها مزخرف في الحقيقة.

ويقول أحد المسؤولين في الشركة لوسائل إعلام عالمية: "الفكرة من هذه الاكسسوارات أيضاً تكمن في كسر المحرمات والمحظورات المحيطة بموضوع تعديل الجسم وتشكل نوع من الإستفزاز والتحفيز من أجل التفكير أكثر في مستقبل عالم لأزياء". وبالإضافة إلى ما عرضته كارداشيان وغيرها من المشاهير، سيتم أيضاً عرض قطعة أخرى هي عبارة عن كعب مزروع في القدم تم تصميمه ليشبه الصدفة. ومن المقرر أن تعرض ماركة Human أول مجموعة لها خلال أسبوع الموضة في نيويورك والذي سيعقد في الفترة الممتدة بين 5 وحتى 30 أيلول.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.