اللقاء الأخير والصورة الأخيرة للإمام الصدر... أربعون عاماً من الغياب

عمر الديماسي | 31 آب 2018 | 16:26

كالعادة من كل عام، ينعش الناشطون على منصات التواصل الاجتماعي وسما خاصاً بالشخصية اللبنانية الاستثنائية الإمام السيد #موسى_الصدر الذي اختفى منذ 40 عاماً أثناء زيارته الجماهيرية الليبية عام 1978. اليوم هو فرصة سنوية للتعبير عن حاجة لبنان إلى شخصية كالسيد الصدر، يكشف اللبنانيون فيها عما في حوزتهم من أرشيف يخص الإمام. وهكذا غصت منصات التواصل الاجتماعي بالصور التي عبرت على مراحل مكانة السيد موسى الصدر اللبنانية والعربية، وفيها ما عبر عن تواضعه وشخصيته الطيبة المحببة لدى كل المواطنين من كافة المشارب والأجناس. 

إمام الحق والعدل 

الساعي لقيامة لبنان 

إمام الوحدة

الصورة الأخيرة


قلعة في صور

السيد المتواضع 

بالفولار الكشفي 

محبوب كل الأجيال 

إمام العيش المشترك 

الأب العطوف 

المقاوم المقاتل 

المواطن الممارس لحقوقه 

إمام جامع الصفاء - العاملية 

والعديد من الصور النادرة 

من المسؤول؟ 


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.