فلبينية تتزوج من حبيبها في يوم دفنه!

حسام محمد | 6 أيلول 2018 | 21:00

إذا أردت أن تعرّف الوفاء في حالة اجتماعية، فربما هي الحالة التي نتحدث عنها، وإن كانت نادرة جداً، حيث لم تمنع وفاة شاب يدعى ماكادانج في الـ22 من عمره، حبيبته زيرين من الاحتفال بمراسم زواجها منه في يوم دفنه، ووداعه بفستان أبيض إلى مثواه الأخير.

زيرين فلبينية تبلغ من العمر 19 عاما أحبت أن تودع حبيبها الذي وافته المنية إثر حادث سير، بطريقة عبرت فيها عن إخلاصها ووفائها له فارتدت ثوبا أبيض يوم الدفن، وحولت الدفن إلى حفل زفاف اقتصر على الأقارب.

ووضعت الفتاة خاتم الزواج فوق يد ماكادانج، بعد محاولات فاشلة عدة في أن يدخل في إصبعه، وذلك ضمن مراسم حزينة، بحسب ما نقلته وسائل إعلام إلكترونية.

وأوضح والد العروس أنطونيو ديلميندو قائلا إن "ابنته أحبت ماكادانج بصدق"، مشيراً إلى أنّه لم يمانع أن تفعل ابنته ما فعلت، بل كان موافقاً على أن تقوم بما أرادت أن تقوم به". ويشار إلى أن القانون الفلبيني لا يعترف بالزواج في حال أخفق أحد الطرفين بإبداء رأيه في الموافقة والإيجاب، كما لا يوجد في القانون شيء مشابه لمثل هذه الحالة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.