كيف يعيش أبناء أشهر أغنياء العالم؟

جاد محيدلي | 26 أيلول 2018 | 14:00

في المجموع، هناك حوالي 36 مليون مليونير حول العالم، ونسبتهم تشكل 1% من مجموع سكان الأرض، وهم يمتلكون أكثر من نصف ثروة الأرض. نعم نصف ثروة الأرض بيد 1% من السكان! وفي الحديث عن هؤلاء الأثرياء، هل سؤلتم أنفسكم يوماً كيف يعيش أبناؤهم وأولادهم؟

في التالي سنخبركم كيف يعيش أبناء أشهر أغنياء العالم:

بن فورد

هو إين الممثل والمنتج الأميركي الشهير هاريسون فورد، لم يمشِ إبنه على خطاه ولم يدخل عالم الشهرة. بل قام بن عام 1999 بإفتتاح مطعم خاص به في لوس أنجلس ونشر كتاباً حول وصفات الأكلات والأطعمة.

إيزابيلا كروز

هي إبنة النجم العالمي توم كروز والنجمة نيكول كيدمان. غادرت أميركا بعد انفصال والديها وعاشت في لندن لإكمال دراستها. أصبحت مصففة شعر ولم تستغل إسم والديها. كما أطلقت مشروعاً لتصميم الملابس المطبوعة والتي ترسم عليها بنفسها.

تشاز بونو

هو إبن الممثلة والمغنية الأميركية شير، أو في الواقع هو إبنتها. فتشاز ولد فتاة ولكن في عام 2008 قرر تغيير جنسه. حاول الدخول في عالم الموسيقى لكنه فشل، ثم توجه الى عالم المحاماة. نشر كتاب بعنوان "نزهة العائلة" وتحدث عن تجربته، وهو يشارك في الكثير من نشاطات مجتمع الميم.

دان بيلزيريان

هو إبن، بول بيلزيريان، الوسيط العقاري والمتهم بإنتهاك قوانين الضرائب والإستيلاء على الشركات. دان الآن من أثرياء العالم ولديه مملكة من النساء في قصره الخيالي المليء بالاموال والاسلحة والكحول. يشتهر بصرف أمواله بطريقة لا تصدق.

بترا ايكلستون

هي إبنه رجل الأعمال بريطاني ومالك الحقوق التجارية لبطولة العالم لسباقات الفورمولا 1،بيرني إكليستون. اشرت بترا قصراً بقيمة 85 مليون دولار في لوس أنجلس بأموال والدها وهي تدرس في كلية أزياء شهيرة في لندن كما أطلقت علامة تجارية تنتج الملابس من جلد الثعابين والتماسيح.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.