ماذا لو كان كاست مسلسل "لا كاسا دي بابل" عربياً؟

غوى أبي حيدر | 24 أيلول 2018 | 20:00

لاقى مسلسل "لا كاسا دي بابل" شهرة كبيرة على الصعيد العربي والعالمي. وهذا طبعاً بسبب الحبكة الذكية والشخصيات الفريدة التي برع الممثلون بتجسيدها!  المسلسل لم يحتج إلى طاقم عمل مشهور أو معروف كي ينجح. وهذا لأنّ الكاست اسباني غير معروف على الصعيد العالمي بشكل كبير... لكن براعة الممثلين جعلتنا نشعر وكأننا أمام طاقم اعتدنا مشاهدته وهكذا تعلّقنا به!

اليوم سنتخيل طاقم مختلف... السيناريو ذاته لكن الممثلين عرب! على الرغم من أنّ الدراما العربية لا تلقى الكثير من الاعجاب هنا وتتلقى انتقادات، إلّا أنّ هناك ممثلين كثراً قادرون على تجسيد شخصيات رائعة! في التالي سنتخيل لو كان طاقم كاسا عربياً...

1- الممثل السوري محمود نصر الذي برع بدوره في مسلسل الندم وخصوصاً بنظراته هو مناسب لأن يكون البروفيسور


2- برلين بشخصيته القوية يمكن أن يجسده  العبقري المصري عمرو واكد



3- طوكيا الجميلة والرقيقة ستجسدها ريتا حايك بامتياز



4- أمّا حبيبها الشاب ريو، فأحمد مجدي بجاذبيته سيكون مناسباً  جداً!!



5- أمّا دنفر صاحب الضحكة المثيرة للاهتمام، فآسر ياسين سيعطيه حقه!



6- ودياموند عبود ستكون حبيبته مونيكا!



7- رامز جلال سيكون أرتوريتو لأنّه يتم ضربه كثيراً! ولا تستغربوا لأنّ رامز يبلغ من العمر 45 عاماً



8- كنّا نود أن نعطي دور راكيل لنادين نجيم، لكن المبدعة دانا مارديني تستحقه أكثر خصوصاً مع محمود نصر! 


9- والضابط الشرير سيبرع بتجسيده الأسطورة باسم ياخور!



10- ولا ننسى شخصيتي المفضلة القوية نايروبي... لن يجسد شخصيتها أحد أفضل من ندى أبو فرحات



11- خالد الصاوي مناسب جداً ليجسد دور موسكو!!



12- وأخيراً لا ننسى هلسينكي ... كان بودي أن أقدم الدور لمحمد رمضان، لكن هو مناسب فقط لعبدو شاهين



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.