تعرفوا إلى أشهر الحيوانات مزدوجة الميول الجنسية!

جاد محيدلي | 13 تشرين الأول 2018 | 16:00

إزدواجية الميول الجنسية تعني الإنجذاب الجنسي بالتساوي نحو الذكور والإناث، ولمن لا يعرف، فإن هذا النوع الجنسي ليس متواجداً فقط عند الإنسان، بل عند الحيوانات أيضاً! وتُظهر العديد من الحيوانات سلوكيات ثنائية الجنس، وإن ثنائية الجنس الهيكلية والسلوكية شائعة جداً بين اللافقاريات، في التالي سنقدم لكم أبرز الحيوانات التي تشتهر بإزدواجية الميول الجنسية:

حبار أعماق البحار

وجدت بعض الأبحاث الجديدة أن حبّار أعماق البحار يتزاوج روتينياً ودون تمييز مع كل من الذكور والإناث، ربما ذلك بسبب الظلام والوحدة التي يعيش فيها هناك في قاع المحيط، ويمكن أن يقضي الحبار حياته دون أن يلتقي بحبار آخر ليتزاوج معه.

البونوبو

هذا النوع بأكمله مزدوج الميول الجنسية، حيث تنخرط قردة البونوبو في نشاطات جنسية مع بعضها البعض لأي سبب على الإطلاق، إذا كانت جائعة أو متعبة أو متوترة أو غاضبة أو تريد فقط اللعب، فإن ممارسة الجنس هي الحل لجميع مشاكل البونوبو.

دلافين بوتلنوز

تكون الدلافين من فصيلة ”بوتلنوز“ مزدوجة الميول الجنسية في معظم حياتها، مع فترات تقتصر على المثليّة الجنسية، وتنخرط هذه الدلافين في بداية حياتها، من عمر سنة إلى عشر، في ممارسة الجنس مع كل من الذكور والإناث، وعندما تصبح بعمر العاشرة، فإنها تشكل أزواجاً مع شريك من نفس الجنس حتى تصبح جاهزة لتتزاوج غيرياً.

البجع الأسود

يستخدم حوالي ربع البجع الأسود الذكور البجعات الإناث من أجل بيضها، ويقوم أزواج البجع المثليون بسرقة عش الإناث أو حتى تشكيل مجموعة ثلاثية مؤقتة وذلك للحصول على متاعها، وبمجرد أن تضع الإناث، يتخلصون منها!

قردة المكاك

المكاك الياباني، أو قردة الثلج منفتحة تماماً عندما تقدم على اختيار شريكها، ويعتبرها العلماء مزدوجة الميول الجنسية لأنها غالباً ما تختار شركاء من نفس الجنس، حتى ولو أتيحت لها الفرصة لممارسة الجنس البديل الغيريّ.

الأسود

ينجذب ذكور وإناث الأسود إلى نفس الجنس أحياناً، وخصوصاً الذكور، ومن المعروف عن الأسود إقامتها علاقات مؤقتة على مدى أيام قليلة، تتخللها المداعبة ومس الأنوف وسلوكيات أخرى.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.