عالمة أحياء عانت صداعاً فمسحت ذاكرتها كلياً في عامها الـ 25!

حسام محمد | 16 تشرين الأول 2018 | 09:00

بدأت مأساة فران جيل بمعاناتها صداعاً نصفياً، ظنت أنّه مرحلة ستنتهي بعد فترة، ليتبين لاحقاً أنّها تعاني من أمر خطير أرجعها إلى حالة الدماغ الأبيض الخالي من أية ذكريات.

دخلت االشابة (25 عاماً)أخيراً في غيبوبة ليكتشف أنّها تعاني من مرض دماغي نادر حيث أجريت لها عملية معقدة، استيقظت بعدها وكأنها شخص آخر.

ومسحت ذكريات عالمة الأحياء البحرية تماماً بسبب التهاب دماغي نادر، يبدأ فيه جهاز المناعة بالجسم بمهاجمة خلايا دماغية سليمة محاولاً الانتشار تدريجياً.

وفقدت جيل، من مقاطعة كورنوال بـ #بريطانيا، كل ما كانت تعرفه بما في ذلك فترة تعليمها الجامعي التي امتدت خمس سنوات، حيث يتوجب عليها الآن أن تتعلم كيف تتعرف إلى كل شيء من حولها من جديد.

وقالت جيل: "لم أتخيل أن يكون لقائي مع الناس الذين أعرفهم منذ سنوات كأنه لقاء لأول مرة. إنه أمر محزن حقا. أشعر أيضا أنني ألتقي بنفسي مرة أخرى، لأنه ليس لدي أي فكرة على الإطلاق عما كنت عليه قبل اليوم".

وأضافت: "يقول الناس إنني إنسانة جديدة، وإنني شخص مختلف، وإنهم مضطرون إلى قبول ذلك. كل ما أريده هو العودة إلى ذكرياتي القديمة الجميلة".

من صداع إلى دماغ أبيض!

بدأت المشكلة مع جيل بصداع نصفي، أدى إلى اضطرارها للبقاء في السرير لمدة أسبوع، حيث اعتقد الأطباء أن الصداع ناجم عن شد في عضلة بالرقبة بادئ الأمر.

لكن الأمر تطور بعد أيام، حيث طلبت لها إحدى صديقاتها سيارة الإسعاف لنقلها مباشرة إلى مستشفى، وهناك أدخلت في غيبوبة بهدف إنقاذ حياتها، لضمان عدم حدوث أي حركة مفاجئة قد تزيد حالتها سوءا.

إنجازاتها وزواجها القريب!

صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية أوضحت أنّ جيل لم تكمل عامها الثالث على زواجها بمن تحب، حيث تزوجت في كانون الأول عام 2015، بالسيد ستايسي تونكينز الذي التقته عام 2014.

وأشارت إلى أنّ فران جيل تحمل شهادة بكالوريوس في علم الأحياء البحرية إضافة إلى شهادة ماجستير في الزراعة المستدامة، موضحة أنّها حصلت على وظيفة أحلامها في العمل كمديرة لتطوير الأعمال في شركة محار في وايتستابل قبل فترة قصيرة.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.