ثورة على السوشيل ميديا... معلّم مصري يسبّ الطلاب ويضربهم بوحشية

محمد أبوزهرة | 1 تشرين الثاني 2018 | 14:05

أثار فيديو جديد يظهر اعتداء معلم مصري على التلاميذ بوحشية، غضب المصريين على مواقع التواصل الاجتماعي، فتداولوه بكثرة وسط تعليقات غاضبة. ويظهر الفيديو الذي نسب إلى مدرسة دماص الثانوية الفنية، في إحدى قرى محافظة الدقهلية، المعلم يعتدي بوحشية وبضرب مبرح على بعض التلاميذ، من خلال ضربهم على وجوههم وتوجيه أبشع الألفاظ والسباب إليهم، ليثير حالة من الثورة بين المصريين الذين طالبوا بتطهير وزارة التربية والتعليم من أمثال هذا المعلم الذي يسيء للمعلمين ويفشل في استخدام أساليب التربية والتقويم الحديثة.

الواقعة استدعت تدخل وزارة التربية والتعليم المصرية، حيث أكد الدكتور محمد عمر، نائب وزير التربية والتعليم لشؤون المعلمين، أن الوزارة فتحت تحقيقاً في واقعة اعتداء معلم بالمدرسة الثانوية الصناعية بقرية دماص التابعة لمدينة ميت غمر بمحافظة الدقهلية، بالضرب المبرح على طلاب المدرسة داخل أحد الفصول وسبهم بألفاظ نابية، مؤكداً أنه فور انتهاء التحقيقات وثبوت صحة الواقعة، سيحال المعلم للتأديب لاتخاذ الإجراءات والعقوبات اللازمة.

وشدد نائب وزارة التعليم المصرية، على أن الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم أصدر قبل انطلاق العام الدراسي، كتاباً دورياً لجميع المديريات التعليمية والمدارس، يحظر ضرب الطلاب، مع ضرورة استخدام الأساليب التربوية لتقويم سلوك الطلاب.

وأضاف "صابر"، أن الوزارة بمجرد ما وصل إليها الفيديو اتخذت الإجراءات القانونية ضد المدرس ومدير المدرسة، حيث تم إحالتهما للتحقيق، مع إيقاف جميع المتورطين عن العمل، لحين انتهاء التحقيق معهم، واتخاذ إجراءات قانونية ضدهم وعرضها على وزير التربية والتعليم ليبدي رأيه فيها، مشيراً إلى أن العقوبات يمكن أن تصل إلى الفصل النهائي.

وأكد مسؤول وزارة التعليم المصري أن من يضرب الطلاب في الفيديو هو مشرف الدور ودخل الفصل لأن المدرس المسؤول عن الحصة الأولى كان غائبا، فاضطر أن يدخل الفصل كمشرف لحين وجود مدرس بديل، وبعد دخوله الفصل وجد حالة من الشغب بين التلاميذ فارتكب هذا التصرف العنيف.









إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.