أطفال سوريون يعيدون الحياة إلى شخصيات ضيعة ضايعة!

حسام محمد | 3 كانون الأول 2018 | 16:10

يحتفل المسيحيون العرب في منطقة بلاد الشام سنوياً بعيد القديسة بربارة، وهو العيد الذي تخرج فيه الأطفال متنكرة بأزياء مختلفة ليطوفوا على الجيران والأقارب والأصدقاء ويعايدوهم، حيث يتم إعطاؤهم بعض الحلويات تحت مسمى "العيدية".

ونشرت صفحة على فيسبوك سميت باسم القرية التي عرفت في مسلسل ضيعة ضايعة ألا وهي أم الطنافس الفوقا، صوراً لأطفال تنكّروا بأزياء تشبه أزياء القرية المذكورة مقلدين شخصيات المسلسل التي اشتهرت عالمياً.


وبحسب الصفحة قام الاطفال بهذا التنكر احتفالاً بعيد البربارة، في حين قلّد آخرون ظهروا في الصور المنشورة الشخصيات الأربع الرئيسية في المسلسل وهم: أسعد وجودي وديبة وبديعة.

ويرافق احتفالات عيد البربارة عادة الأغاني والأهازيج الخاصة التي تنشد في الساحات، في حين يتم سلق القمح والذرة في البيوت وتُقدم مع السكر والرمان أو إضافات تحليه أخرى كطبق تقليدي خاص بهذا اليوم يقدم كنوع من التحلية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.