تجربة مريرة... متحول جنسياً يكشف عن أسرار حمله وإنجابه!

حسام محمد | 11 كانون الثاني 2019 | 11:00

كشف أحد المتحولين جنسياً عن أسرار تجربته المريرة مع الحمل والولادة، عبر لقاء في برنامج اسمه "ITV's Lorraine" يذاع على إحدى المحطات التلفزيونية العالمية، والذي نقلت تفاصيله صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وبين هايدن كروس (21 عاماً) الرجل من الناحية القانونية أنّه أوقف عملية تحوله إلى ذكر عبر العلاج بالهرمونات، باحثاً عن متبرع منوي على الفيسبوك، حيث تمت عملية التلقيح وأنجب طفلة. وقد شغلت قضية كروس الصحف العالم مثيرة الجدل حول مدى أخلاقيتها، في حين يعتقد أن كروس أول من قام بهذا في بريطانيا.

وولدت الطفلة التي سميت بـ "ترينيتي لي" في مشفى جلوسيسترشاير الملكي، حيث تم تسجيل الولادة على أنّ هايدن كروس أم الطفلة بدون اسم للأب. وأوضح "كروس"، الذي غير اسمه من "بايج" إلى "هايدن"، أنّ المتبرع لم يكشف عن هويته، حيث سُلمت الحيوانات المنوية في إناء على عتبة شقة كروس في غلوستر.

وبحسب الصحيفة فإن كروس خاف من أن لا يستطع بناء أسرة بعد تحوله بشكل كامل، فأوقف عملية تحوله وأنجب طفلة في سبيل تأسيس أسرة، حيث ينوي إكمال التحول بعد ذلك.

وقال كروس: "أردت طفلا بيولوجيا مني أنا، حتى أتمكن من بدء تأسيس عائلتي. لا أعرف ما إذا كنت أرغب في علاقة طويلة الأمد في المستقبل. أردت أن أعرف أنه ما يزال بإمكاني تأسيس عائلة بدون الاعتماد على شخص آخر".

واعترف كروس بأن الحمل كرجل متحول جنسيا لم يكن سهلا، وأن الدعم كان محدوداً، قائلا: "في البداية لم يكن أحد يفهم ما يحصل، ولكن هناك الكثير من الدعم الآن"، في حين أوضح أنّه لا ينصح بتجربة كهذه.

أما عن استعداده لبناء أسرة في بداية عمره فقد قال: "لا أعتقد أنني كنت مستعدا في ذلك الوقت، ليس 100%. ولكن الآن خططنا لكل شيء، ونحن نحقق نجاحا عظيما. أنا لن أكذب، لقد كان وضعا غريبا حقا مع وجود الكثير من المشاعر المختلطة. لا أنصح أحدا بالقيام بذلك، كان الأمر صعبا حقا".

ويستمر كروس الآن في عملية التحول الجنسي الكامل، في ظل نمو ابنته ترينتي-لي، حيث خضع كروس لعملية جراحية لإزالة ثدييه، وسيخضع لعملية جراحية أخرى "عندما يكون جاهزا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.