5 مدن تتجه إليها أنظار العالم في عام 2019!

جاد محيدلي | 18 كانون الثاني 2019 | 12:00

من المتوقع أن تشهد بعض مدن العالم تغيرات كبرى في عام 2019 في عدة أصعدة، وتتجه الأنظار الى تلك المدن وسط توقعات بحصول تطورات فيها إيجابية كانت أم سلبية. ونشرت مجموعة "أوكسفورد إيكونوميكس" تقريراً حول تلك المدن سنقدمه لكم على الشكل الآتي:

لندن - بريطانيا

يحذر بنك إنجلترا من دخول البلاد في حالة ركود، حال الإخفاق في التوصل إلى اتفاق بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي. وقد أشارت تقارير إلى أن ما يصل إلى 75.000 موظف قد يفقدون وظائفهم في القطاع المالي بسبب "البريكسيت"، منهم 5.000 موظف في مركز المال والأعمال بالعاصمة. وذكرت بعض الشركات متعددة الجنسيات أنها ستنقل مقراتها الرئيسية إلى بلدان أخرى.

جاكرتا - اندونيسيا

قد تكون أسرع المدن غرقاً في عام 2019 بحيث أصبحت أكثر عرضة للمخاطر المترتبة على ارتفاع منسوب مياه البحار. وهي ليست مدينة ساحلية فحسب، بل تقع أيضا بالقرب من مستوى سطح البحر، وأقيمت معظم مبانيها على مستنقعات، والأهم من ذلك، أن سكانها يعتمدون على المياه الجوفية بسبب ضعف شبكة إمدادات المياه، ما يؤدي الى هبوط الأرض. وسيزيد التغير المناخي من ارتفاع مستوى البحر.

بكين - الصين

تتوقع هيئة النقل الجوي الدولية أن تزيح الصين الولايات المتحدة عن صدارة قطاع النقل الجوي، لتصبح أكبر سوق للطيران في العالم. وستتخذ الصين هذا العام خطوة كبرى نحو تحقيق هذا الهدف. بحيث تستعد لتدشين مطار داشينغ الدولي، الذي يعد مركزاً شاسعاً للنقل الجوي. وعند تشغيل هذا المطار بالكامل، من المتوقع أن يسيّر رحلات لما يصل إلى 100 مليون مسافر حول العالم سنوياً. هذا المطار سيعيد رسم مسارات الرحلات الجوية بين الدول.

زونغشان - الصين

من المتوقع أن تكون الرسوم الجمركية الأميركية أشد وطأة على المراكز الصناعية الواقعة بمحاذاة الساحل الصيني التي تعتمد على التصدير، مثل مدينة زونغشان، لأن صادراتها ستصبح أغلى ثمناً وقد يحجم المستهلك الأميركي عن شرائها. ومن المرجح أن ينعكس ذلك سلباً على التجارة والاستثمارات الأجنبية في المقاطعة التي يزيد عدد سكانها على 100 مليون نسمة ما قد يؤدي الى إغلاق الكثير من المؤسسات والشركات.

بنغالور - الهند 

قد تشهد أقوى نمو اقتصادي هذا العام. إذ نتوقع أن يرتفع نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي بنسبة 10.5% في بنغالور خلال عام 2019. ودشنت الكثير من الشركات متعددة الجنسيات فروعا لها في المدينة لتستفيد من توافر الخبرات الفنية وانخفاض تكاليف إقامة المشروعات. ومن المتوقع أن تصبح من أهم المدن.







إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.