حقن نفسه بسائله المنوي لأكثر من عام وهكذا كانت النتيجة!

حسام محمد | 18 كانون الثاني 2019 | 18:30

في حادثة شاذة جداً ربما هي الأولى من نوعها، استقبلت مشفى في مدينة دبلن الإيرلندية مريضاً يعاني من خرّاج على ساعده وصف بالخطير جداً. 

وكشفت صحيفة "الصن" البريطانية عن أنّ الخراج ظهر بعد عام ونصف عام من قيام المريض بحقن نفسه بسائله المنوي عبر إبرة تحت الجلد اشتراها عبر الإنترنت.

وأرجع المريض قيامه بهذا الأمر لنحو 18 شهراً إلى أنّ السائل المنوي سيساعده في التخلص من أوجاع الظهر دون معرفة المصدر الذي أعطاه هذه الوصفة الغريبة.

الأطباء المشرفون على حالته أكدوا، أنّه يعاني من التهاب خطير بسبب عدوى بكتيرية من الطبيعي أن تسبب ألمًا شديدًا، والتي قد تكون قاتلة إذا تركت دون علاج.

وأوضحت الدكتورة ليزا دون في تقرير نشر في المجلة الطبية الإيرلندية أنّ المريض ابتكر هذا العلاج بشكل مستقل بعيداً من أي نصيحة طبية.

وبينت أن سبب آلام الظهر التي يعاني منها بعض الضرر الذي لحق بالعضلات نتيجة قيامه برفع جسم صلب ثقيل.

وتمكن الأطباء من علاج آلام ظهره بسرعة بعد إقامة قصيرة في المستشفى، إلّأ أنّهم لم يتمكنوا من استخراج سائله المنوي من تحت جلده بشكل كامل، وذلك بسبب طريقة الحقن الخاطئة التي أدت إلى تسربه إلى الأنسجة اللينة.

وبحسب التقرير فإن العديد من المنتحرين استخدموا مواد حقن غريبة وخطيرة إلا أن الحقن بالسائل المنوي يعتبر حالة جديدة يمكن القول إنّها الأولى من نوعها.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.