مع إقتراب عيد الحب... 6 طرق للتخلص من الغيرة!

جاد محيدلي | 6 شباط 2019 | 11:00

يستعد العشاق والشركاء حول العالم للإحتفال بعيد الحب في 14 شباط المقبل، والى جانب الحب والغرام والإشتياق، لا شك أن هناك مشاكل تحصل في كل العلاقات وهذا أمر طبيعي. ولعل الغيرة تعتبر من أبرز المشاكل التي يعاني منها العشاق والتي يمكن أن تؤثر بشكل سلبي جداً على العلاقة في حال تخطت الحدود المنطقية. ولهذا السبب، سنقدم لكم في التالي عدداً من النصائح والطرق للتخلص من الغيرة الخانقة:

مفهوم الغيرة

أولاً يجب فهم أن الغيرة لا تحدث بدون سبب، وهي علامة على أن الشريك مهتم بهذا العلاقة، لذلك كلما كان الطرف الآخر صريحاً ومخلصاً قلت الغيرة، أما في حال تخطيها الحدود المنطقية فيجب أولاً التحدث مع الشريك بصراحة وشرح سلبياتها.

الهدوء

في حال تعرضكم للغيرة الشديدة يجب على الشريك ألا يهاجم الطرف الآخر دون انتظار المناقشة. افسحوا المجال للحبيب في هذه المرحلة ليشرح مبررات الغيرة التي يشعر بها ومن ثم العمل على معالجتها عبر تغيير بعض التصرفات.

تحويل السلبية الى إيجابية

في حال شعوركم بالغيرة لا تغضبوا وتنشروا الطاقة السلبية، بل على العكس، قولوا لشريككم بأنكم تغارون وعبروا له عن حبكم بلطافة. مثلاً إن كنتم في عشاء وشعرتي بالغيرة من امرأة تحاول التقرب من حبيبك، اقتربي أنت منه أكثر واشعلي الغرام أكثر حتى تغار هي.

المساحة الشخصية

العلاقة تبنى على اجتماع شخصين وليس على هيمنة شخص على الطرف الآخر، لذلك عليكم أن تعلموا بأن من حق الشريك التمتع بمساحة شخصية له وحده. كأن يخرج الحبيب مع أصدقائه أحياناً وأنتِ تخرجين مع أصدقائك. لا يجب أن تبقوا دائماً معاً فقط.

الثقة بالنفس

ثقي بنفسك واعلمي أن هذا الرجل هو من اختارك بنفسه دون تحكم أحد في قراره، وأنت أيضاً قم بنفس الخطوات. اهتموا بأنفسكم وبجمالكم وتمسكوا بثقتكم بنفسكم. من أبرز أسباب الغيرة هو عدم الثقة بالنفس والشعور بأن الآخرين أفضل منكم.

إنهاء العلاقة

الإنسحاب أحياناً أفضل من البقاء. إن كان الطرف الآخر يشك بكم كثيراً وغيرته تتحول الى معاناة وإيذاء لفظي وجسدي فهذا يعني أنه عليكم إنهاء العلاقة لأن المشكلة تكمن في شخصية الشريك.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.