لأول مرة ملامح الاحتفالات السعودية بعيد الحب

محمد أبوزهرة | 18 شباط 2019 | 10:00

تعيش المملكة العربية السعودية، حالة من الانفتاح ضمن "رؤية الملكة 2030"، التي يتبناها الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، ليتمردوا على بعض العادات القديمة، وهو ما ظهر جلياً في الاحتفال بعيد الحب أمس الأول الخميس للمرة الأولى.

وشهد الشارع السعودي بعض مظاهر الاحتفال بيوم عيد الحب "فالنتين داي" للمرة الأولى، دون الخوف من إغلاق المطاعم أو منع المحال من بيع الورد والهدايا في المملكة، كما تزينت بعض الأماكن بهدايا عيد الحب دون خوف من عمليات قمع أو منع كانت تستهدفهم سابقاً، حيث كانت السلطات تأخذ تعهدات من أصحاب المحال التجارية بعدم بيع هدايا عيد الحب أو تخزينها.

وانتشرت صور المطاعم مزينة بالشموع ومفارش المائدة ذات اللون الأحمر، كما لم توجد الشرطة الدينية وهيئة الأمر بالمعروف مثل كل عام، كما أعلن بعض محال المجوهرات عن عروض لبيع عديد من قلوب الذهب والألماس بأسعار خاصة وتخفيضات احتفالا باليوم.

وتشهد المملكة في الفترة الماضية حالة من الانفتاح التي يطبقها الأمير محمد بن سلمان، من خلال عدد من الحفلات الغنائية لعدد من النجوم على رأسها حفل المطرب الشهير كاظم الساهر في عيد الحب، وافتتاح دور سينما والسماح للرجل والمرأة بالاختلاط.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.