"العالم جنّت"... فتاة تجتاح إنستغرام بسبب أكل الصابون!

جاد محيدلي | 20 شباط 2019 | 18:00

حسابات غريبة عديدة تنتشر في موقع إنستغرام، لكن في الفترة الأخيرة انتشر حساب يعود لامرأة إندونيسية ليس لأنها تمتلك موهبة جذبت أنظار العالم، بل لأنها، وببساطة، تحب لعق وأكل ماركات مختلفة من صابون اليد، وتتحدّث عن طعمها الجيد. نعم هذا حقيقي! واكتسبت هذه المرأة الغريبة التي تدعى كهوسيك أسيفا، وهي شابة من مقاطعة جاوا الشرقية في إندونيسيا، شهرة واسعة على إنستغرام، بفضل عاداتها الغريبة في تناول الطعام. ونشرت كهوسيك مقاطع فيديو تُظهر لعقها لقطع الصابون المبتلة بالماء، ولا تكتفي بذلك فقط، بل تصنّفها وتعلّق عليها وفقاً لطعمها.

الغريب ليس أنها تتذوّق الصابون، بل تأكله وتتلذذ به كما لو أنه "آيس كريم"، ويبدو أنها تستمتع بالطعم بقدر ما يحبّ الناس أن يشاهدوها وهي تفعل ذلك، فعدد مشاهدات فيديواتها الأخيرة تخطى مئات الآلاف. كما تتلقى مقاطع الفيديو التي ترصد تناولها للصابون الآلاف من الإعجابات والتعليقات، بما في ذلك اقتراحات حول ماركات الصابون التي يجب أن تجرّبها بعد ذلك.

وبدأت كهوسيك بنشر مقاطع فيديو عن نفسها وهي تتناول صابون اليد منذ أيام فقط، لكنها أصبحت بالفعل شخصية مشهورة في بلدها بعد أن ظهرت في عشرات المواقع الإخبارية والمجلات على الإنترنت، وفي مقابلة أجريت معها مؤخراً على موقع Ngopibareng، قالت الفتاة البالغة من العمر 21 عاماً، إنها بدأت بتناول الصابون منذ عامين، بعد أن أصبحت حاملاً، فغالباً ما تصاب النساء بالرغبة الشديدة في تناول شيء خلال الحمل وهو ما يعرف بـ"الوحم"، وهي أرادت تناول الصابون بشدة.

وتلبية لرغباتها، قامت كهوسيك بتذوق الصابون في يوم من الأيام أثناء الاستحمام، وأحبّت فيه طعم الفواكه إلى درجة أنها بدأت بتناوله بانتظام، ومع ذلك، شعرت بالحرج لإخبار زوجها عن إدمانها الغريب، لكنه اكتشف ذلك مؤخراً، بعد أن أصبحت مقاطع الفيديو الخاصة بها سريعة الانتشار على إنستغرام حول العالم. وأضافت كهوسيك إنها أكلت الصابون أثناء حملها أيضاً، لكن لحسن الحظ لم يؤثر ذلك على الطفل على الإطلاق، كما أنها لم تشهد أي ألم في البطن، الانتفاخ، أو الغثيان بعد تناول طعامها المفضل. ونشرت الفتاة أول فيديو لها وهي تتناول الصابون على إنستغرام في 7 شباط على سبيل المزاح، ولكنها حصلت على الكثير من الاهتمام عبر مئات آلاف المشاهدات، ما جعلها تنشر فيديوات أخرى، أثناء تناولها الصابون من ماركات تجارية مختلفة، ومن ثم تقيّم تلك الطعمات.... "العالم جنّت"ّ!

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.