تعرّفوا إلى دبي... "وراء الكواليس"!

جاد محيدلي | 27 شباط 2019 | 13:00
عند الحديث عن مدينة دبي في الإمارات العربية المتحدة، أول ما يخطر في بالنا هو ناطحات السحاب الشاهقة والأماكن السياحية والتنكنولوجيا المتطورة، لكن كيف وصلت هذه المدينة المميزة إلى هنا؟ كيف كانت، وما هو شكلها "وراء الكواليس"؟ هذه الأسئلة حاول الإجابة عنها المصور والفنان، جلال أبوذينة، الذي كان قد انتقل إلى دبي مع عائلته منذ عام 1993. ومع أنه شهد بدايات المدينة البسيطة قبل أن تتحول إلى وجهة عالمية يضرب المثل بها، إلا أن الكثير من الأشخاص لا يعرفون أي شيء عن حقائق الحياة اليومية فيها. ولذلك، قرّر المصوّر جمع صوره التي التقطها لأحياء المدينة القديمة، بعيداً من ناطحات السحاب اللامعة، ومن ثم إطلاق سلسلة الكتب الخاصة به.

 أُطلقت السلسلة تحت عنوان "داخل دبي" (Inside Dubai) وهي تنقسم إلى 3 كتب. يسمى الكتاب الرئيسي والأول "دبي: وراء الكواليس" (Dubai: Behind the Scenes)، يقوم من خلاله جلال بأخذ مشاهدي الصور إلى رحلة بصرية عبر المناطق الأقدم للمدينة مثل ديرة ومناطقها الفرعية، إلى برّ دبي. ويتمحور الكتاب الثاني بعنوان "ذكريات من السطوة" (Memories of Satwa)، حول حي السطوة. ويتضمن الكتاب أيضاً قسماً مخصصاً لحيَّين قديمين كانا بجوار السطوة. ولكن، جرى هدمهما. وقرّر المصوّر العمل على سلسلة كتبه الخاصة كي يجمع فيها كل الصور التي التقطها للمدينة منذ عام 2009 تقريباً، بعد عودته من الدراسة خارج البلاد، خصوصاً بعد عجز المصور عن اقتراح كتب تُعرِّف السياح لهذا الجانب من دبي، عندما كانوا يطلبونها منه باستمرار. وشكّل التطور السريع الذي تشهده دبي عاملاً إضافياً، شجّع المصور على توثيق الأحياء القديمة لدبي، حيث إن الكثير منها تتغير على مرّ الأعوام، أو يتمّ هدمها. ولذلك، يرى المصور أن أهمية التصوير في مشروعه تكمن في التواصل المرئي، والتوثيق المرئي. ويتمّ نشر العديد من هذه الصور عبر حساب inside dubai في موقع إنستغرام.

تعرّفوا إلى الجانب الذي قد لا تعرفونه عن دبي.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.