إعلامية جديدة متورّطة في مقطع مع خالد يوسف

جورج حداد | 27 شباط 2019 | 18:00

يبدو أن مسلسل التسريبات الإباحية التي طالت المخرج المصري الشهير خالد يوسف، لن تتوقف، فكل أسبوع تقريباً نسمع عن توقيفات جديدة تطال سيدات من الوسط الفني. وفي آخر هذه التوقيفات ألقت قوات الأمن المصرية في مطار القاهرة الدولي، القبض على الإعلامية رنا هويدي، قبل محاولتها الهروب خارج البلاد، وذلك بتهمة التورط في مقطع فيديو جنسي ضمن هذه القضية التي شغلت الرأي العام المصري.

هذا ما نقله موقع "إرم نيوز" الإخباري السعودي الذي أفاد أنه أثناء إنهاء الإعلامية المصرية، مذيعة فضائية "إم بي سي" سابقًا، إجراءات سفرها إلى الخارج، تم القبض عليها، لتصبح خامس سيدة متورطة في قضية الفيديوات الجنسية مع المخرج والبرلماني المصري خالد يوسف. والإعلامية هي رنا هويدي التي ألقي القبض عليها بناءً على أمر من النيابة العامة التي طلبت إحضارها، كما تمّ ضبط مبلغ مالي كبير بحوزتها.

الجدير بالذكر أن فيديوات المخرج خالد يوسف الإباحية ظهرت إلى العلن منذ حوالي أسبوعين، وكانت أولى ضحياه الفنانتان منى فاروق وشيما الحاج، والراقصة كاميليا، وسيدة الأعمال منى الغضبان، حيث تم إلقاء القبض عليهنّ فيما لا يزال المخرج والبرلماني المصري خارج البلاد، وفي مدينة باريس الفرنسية تحديداً.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.