يوم المرأة العالمي... من احتجاجات بالخبز والورود إلى عيد سنوي!

حسام محمد | 8 آذار 2019 | 13:00

يصادف يوم الثامن من آذار في كل عام يوم المرأة العالمي، والذي يعتبر يوماً لتكريم المرأة على جهودها في المجتمع، والنظر في حقوقها ومدى قدرتها على اكتساب تلك الحقوق.

من جهة أخرى يهدف هذا اليوم إلى التذكير بأهمية المساواة بين الجنسين، على المستويات كافة، بما يضمن حياة جيدة للنساء كما الرجال.

وقد احتفي باليوم العالمي للمرأة لأول مرة في 8 آذار 1909 في الولايات المتحدة، وكان يعرف باليوم القومي للمرأة هناك، ولكن من أين جاءت الفكرة وما هو تاريخ هذا اليوم؟

تاريخ يوم المرأة!

أشعلت النساء في الولايات المتحدة الأميركية الشارع الأميركي باحتجاجاتهن عام 1856 وذلك رفضاً للظروف اللا إنسانية التي كن يجبرن على العمل فيها، الأمر الذي دفع مسؤولي البلاد إلى البحث في مشاكل المرأة العاملة، وإعادة النظر بمطالبها، بينما استمرت النساء بالعمل على تحقيق المساواة والحصول على حقوق المرأة كاملة.

ومع عدم الاستجابة الكاملة لمطالب العاملات الأميركيات تكرر مشهد احتجاجهن في 8 آذار عام 1908 في نيويورك، حيث خرجن إلى الشوارع يحملن في أيديهن خبزاً يابساً يرمز إلى أهمية العمل وباقات من الورد ترمز إلى التعاطف والحب، مطالبات بتخفيض ساعات العمل ووقف تشغيل الأطفال ومنح النساء حق الاقتراع. وقد تطورت حركة "الخبز والورود" تدريجياً لتصبح في ما بعد إحدى أهم الحركات النسوية المطالبة بحقوق المرأة.

يوم المرأة الأميركية!

قامت الحركة بعد عام من النضال بالاحتفال بيوم الثامن من آذار تخليداً ليوم خروج النساء إلى الشوارع، حيث احتفي بهذا اليوم لأول مرة في 8 آذار عام 1909، ولم تقف الحركة عند هذا الحد، بل راحت تتوسع في الانتشار ضمن أوروبا، إذ استطاعات خلال سنوات قليلة أن تنشر هذا اليوم في عدد كبير من البلدان الأوروبية.

حراك المرأة الروسية!

في عام 1917 قامت النساء الروسيات بالخروج في تظاهرات احتجاج لاستشهاد ما يقارب نحو 2 مليوني جندي روسي في الحرب العالمية الأولى، واستمروا لـ 4 أيام، حتى استجيب لمطالبهن، وقد سمح للمرأة الروسية بحق الانتخاب في 8 آذار عام 1917 وهو نفس يوم المرأة الذي كانت تحتفل فيه عدة دول من العالم، الأمر الذي نشر هذا العيد في روسيا، لينتقل إلى البلدان المجاورة تدريجياً مع الحركة الاشتراكية التي انطلقت هناك.

الاعتماد الأممي!

على المستوى الرسمي وعلى الصعيد العالمي فإن منظمة الأمم المتحدة لم تقبل بهذا اليوم بسهولة، حيث لم توافق على اعتماد يوم للمرأة إلا في عام 1977، وقد اختارت معظم الدول يوم الثامن من آذار ليكون يوم المرأة العالمي، وهو يوم عطلة رسمية في عدد كبير من دول العالم.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.