من هي "شيطانة الليل" الروسية؟

جاد محيدلي | 8 آذار 2019 | 21:00

تحتفي كل دولة بالنماذج النسوية البارزة في المجتمع على مرّ العقود الماضية، ومن بينها روسيا الاتحادية التي تحتلّ النساء في تاريخها مكانة بارزة، فعلى سبيل المثال، نحو مليون امرأة من سكان روسيا والجمهوريات السوفيتية المتحدة الأخرى، خضن معارك الحرب العالمية الثانية. وبالعودة إلى التاريخ، فبعدما هاجمت ألمانيا النازية حينها روسيا في عام 1941، تمّ في روسيا تشكيل 3 أفواج للطيران العسكري من النساء المتطوعات، وكان أحدها نسائياً بالكامل، حيث لم يسمح للرجال بالانتساب إليه طيلة الحرب، ونفّذ الفوج النسائي 24 ألف طلعة جوية قتالية، وكان العدد الأكبر من أوسمة الدولة التي منحت، من نصيب هذا الفوج.

وسمّى الطيارون الألمان، الطيارات الروسيات بـ"شيطانات الليل" لأنهن قمن بمهمتهن القتالية في الليل في الغالب، وأصبحت إحدى "الشيطانات" ليديا ليتفياك، أول امرأة في العالم تسقط طائرة معادية، وتمّ ذلك في الثالث عشر من أيلول من عام 1942، وكانت ليديا ليتفياك حينئذ في عمر 21 عاماً فقط. وأسقطت ليديا ليتفياك، في ذلك اليوم، طائرتين من طائرات الألمان قاد إحداهما الطيار المتمرس أروين ماير الذي تمكن من مغادرة طائرته قبل أن تتحطم، ووقع في أسر القوات الروسية، ورجا الأسير ماير أن يرى الطيار الروسي الذي أسقط طائرته، وأصابته صدمة كبيرة عندما رأى ليديا ليتفياك.

ليديا ليتفياك "شيطانة الليل" ولدت في موسكو، وتعلّمت قيادة الطائرة في الخامسة عشرة من عمرها، وكانت المعركة التي أسقطت فيها الطائرتين الألمانيتين معركتها الثامنة، ثم قامت ليديا ليتفياك بـ268 طلعة جوية قتالية وأسقطت 12 طائرة معادية أخرى. وأسقطت ليديا الطائرة الألمانية الرابعة عشرة في الترتيب التسلسلي في أول آب 1943، حين واجهت مع 5 مقاتلات روسية أخرى، 42 طائرة ألمانية، وكانت تلك المعركة معركتها الأخيرة، ففي ذلك اليوم لم تعد الطائرة "ياك-1" رقم 23 التي طارت عليها ليديا ليتفياك، إلى المطار، وعُرف لاحقاً أنها قتلت.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.