في اليوم العالمي للنوم... ناموا في عملكم واحتفلوا

صيحات | 15 آذار 2019 | 18:30

منذ 11 سنة، أعلنت الرابطة العالمية للنوم (WASM)  الجمعة الثالثة شهر  آذار يوماً عالمياً للنوم بهدف التذكير بفوائده الصحية ولتنبيه الناس من تأثير قلة النوم على صحتهم وحياتهم الاجتماعية. 

وفي هذا اليوم، ،الأخصائية في علم النوم (Somnology)، من مستشفى جامعة هلسنكي، كيرستي كاليفا نبهت من قلة النوم لكونها تلحق ضررا كبيرا بالصحة.  واعتبرت ان حياة العمل  مرتبطة بعدد ساعات النوم. وبما أن النوم يؤثر في إنتاجية العمل بشكل إيجابي فهذا يدفع بعض الشركات على إعادة النظر بموقفها من مسألة الراحة. لأن قلة النوم تكلف معظم البلدان المتطورة 2% من إجمالي ناتجها المحلي سنويا. لذلك من المهم جدا أخذ قسط من الراحة في حالة قلة النوم".

 ورأت إن "العالم يعاني حاليا من وباء قلة النوم، لذلك من المفيد السماح للعاملين بأخذ قسط من الراحة بعد الغداء خلال فترة العمل. لأن جدول العمل المكثف والطريق إلى مكان العمل وتسارع إيقاع الحياة، عوامل تؤدي إلى قلة النوم في حياة الإنسان".

وبحسب رأيها فأن النوم في النهار يمكن أن يساعد في تحسين جودة العمل، فالعديد من الدراسات العلمية تؤكد على أن النوم لمدة 20 دقيقة بعد الظهر، يؤثر إيجابيا في المزاج وتركيز الانتباه.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.