محمد رمضان يفجر أزمة بمصر بسبب ظهوره عارياً!

علي حمدان | 1 نيسان 2019 | 16:07

عاد الفنان محمد رمضان الى إثارة الجدل في الوسط الفني المصري، وذلك بعد ظهوره عارياً في حفله الذي أقيم منذ أيام والذي حمل اسم "أكبر حفل بمصر". الضجة التي أثارها رمضان وصلت الى البرلماني المصري هذه المرة، حيث قدم "أول طلب إحاطة ضد وزيرة الثقافة إيناس عبدالدايم".

حيث تقدم عضو البرلمان المصري سعيد حساسين، بـطلب إحاطة بالوزيرة منتقداً إيّاها على صمتها على تصرفات رمضان التي وصفها بأنها "تسيء للشعب المصري والشباب". ولم يكتفِ حساسين بهذا الأمر بل طالب بشطب عضوية رمضان من نقابة الموسيقيين.

وبرر حساسين طلبه قائلاً: "إن رمضان دأب في العديد من أغانيه وأعماله الفنية التي ظهر بها عاريًا وبصورة (بلطجي)، وكل من يشاهده يريد أن يفعل ما يراه من مشاهد ضرب وقتل وحرق دون مبالاة بتلك الفئة العمرية التي تشاهده".

وأضاف: "انتظرنا رد فعل نقابة المهن الموسيقية، باعتبار أن الحفل غنائي، بخاصة أن النقابة تحمل الضبطية القضائية، إلا أنها لم تحرك ساكنًا، الأمر الذي دعانا إلى تقديم الإنذار طبقًا لنص المادة 40 من القانون 35 لسنة 1978 المعدل بالقانون 8 لسنة 2003".

بدوره تقدم محامٍ مصري يُدعى الدكتور سمير صبري ببلاغ إلى النائب العام، وصف خلاله الفنان رمضان، بأنه "أشد خطرًا على المجتمع من الإرهاب والمخدرات"، لما فعله في حفله الغنائي. حيث دخل رمضان الحفل بسيارته البورش الفاخرة مع مرافقة من عدد كبير من الدراجات النارية، كما أنه ظهر عاري الصدر في معظم أوقات الحفل. يذكر أن عدداً كبيراً من الفنانين حضروا هذا الحفل على رأسهم: ماجد المصري وزوجته، ودينا فؤاد، حلا شيحة، وإنجي خطاب، وإيمي طلعت زكريا.



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.