بالصور: قصور صدام حسين التي لم تكن ملكاً له!

حسام محمد | 9 نيسان 2019 | 20:00

قد يصدمك عدد قصور الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، والذي يبلغ نحو 80 قصراً، تنتشر في أرجاء العراق، إلّا أنّ الرقم حقيقي بالفعل، ومعظم تلك القصور لا تزال موجودة حتى يومنا هذا، حيث أصبحت منازل للوزراء، وقادة بعض الأحزاب السياسية، أو مباني حكومية، أو قواعد عسكرية، على الرغم من قرار مجلس النواب العراقي عام 2013 القاضي بتحويلها إلى مواقع سياحية.

وعرفت تلك القصور باسم قصور الشعب، لكون معظمها بني على حساب العراق وشعبه، إلّا أنّ صدام ترك في كل منها آثاراً لا يمكن إزالتها إلا بإزالة القصر بشكل نهائي.

وبحسب تقارير عراقية فقد حرص المهندسون العراقيون والغربيون أيضاً على بنائها وفقاً لتصاميم معقدة، بعضها وضع من قبل صدام حسين شخصياً.

وتحتوي معظم قطع الطابوق المكونة للجدران في تلك القصور على حروف اسم صدام حسين (ص ح)، كما أنّ معظمها يظهر تشكيل صورة صدام حسين من الأعلى، الأمر الذي لم يستطع أحداً تغييره، إذ أكّد مكتب استشاري هندسي في لندن أنّ تغير التصاميم قد يودي بالقصور إلى الانهيار.

ومن تلك القصور نستعرض لكم ما يأتي:

- القصر الجمهوري في بغداد

يقع على الضفة الغربية لنهر دجلة وكان القصر الجمهوري المقر الرسمي لرئيس الجمهورية العراقية والمكان المفضل لمقابلة الوفود الرسمية الهامة.

- قصر السندباد

يعتبر من أكبر قصور العراق، والذي أصبح مقر الرئيس ما بعد صدام حسين.

- قصر الفاو في بغداد

سمي بقصر الفاو تيمنا بجزيرة الفاو التي استعادها العراق أواخر الحرب العراقية الإيرانية من أيدي القوات الإيرانية، بينما يقع على بعد 5 كيلومترات من مطار بغداد الدولي.

- قصر عدنان في بغداد

- قصور الأعظمية

- قصور الأنبار

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.