هاري وميغان يحطمان رقماً قياسياً ويدخلان موسوعة غينيس!

حسام محمد | 10 نيسان 2019 | 19:00

على الرغم من أهمية "إنستغرام" بالنسبة لمعظم مشاهير العالم، إلا أنّه لم يكن للأمير هاري حفيد الملكة إليزابيت، وزوجته ميغان هاري دوقة ساسيكس، أي حساب فيه، حتى تاريخ 2 نيسان من العام الحالي. وأطلق الأمير وزجته الدوقة حسابهما في "إنستغرام" بشكل مفاجئ قبل نحو أسبوع من الآن، حيث حمل اسم "sussexroyal"، الأمر الذي لاقى اهتماماً واسعاً من وسائل الإعلام العالمية.

View this post on Instagram

The Duke of Sussex has proudly been patron of UK based organization Well Child since 2007. Over 100,000 children and young people are living with serious illness or exceptional health needs across the UK. Many spend months, even years in hospital vs at home because there is no support enabling them to leave. Well Child’s vision is for every child and young person living with serious health needs to have the best chance to thrive properly supported at home with their families. Both the Duke and Duchess attended the Well Child Awards in the winter of 2018, supporting the incredible families and children who benefit from the Well Child programs. For those who have inquired, The Duke and Duchess of Sussex ask that you consider supporting @wellchild and three other select charities in lieu of sending baby gifts for their upcoming arrival. Thank you for the support and kindness! Photos via: @wellchild #worldhealthday

A post shared by The Duke and Duchess of Sussex (@sussexroyal) on

وحقق الحساب الجديد بحسب المواقع الإلكترونية البريطانية ما لم يحققه أي حساب آخر ، حيث تجاوز عدد متابعيه المليون شخص في غضون 6 ساعات فقط، بدأت من لحظة إطلاقه.  وبحسب صحيفة "الصن" البريطانية، فإن الأمير وزوجته حطما الرقم القياسي في الحصول على أسرع مليون متابع لحساب في "إنستغرام".

وكان الثنائي قد أرفقا أولى منشوراتهما على حسابهما الجديد بالقول: "نتطلع من خلال الحساب لمشاركة العمل الذي يحفزنا، والقضايا التي ندعمها، وبياناتنا المهمة، كما أنه فرصة لتسليطنا الضوء على القضايا الرئيسية".

وكان الرقم القياسي في الحصول على مليون متابع لإنستغرام مسجل في موسوعة غينيس من نصيب نجم البوب كانغ دانييل، حيث وصل إلى المليون في غضون نحو 11 ساعة و36 دقيقة، إلا أنّ الأمر لم يستمر طويلاً، حيث حلّ كل من هاري وميغان محلّ دانييل في الموسوعة العالمية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.