مصور بريطاني يتهم ماعزاً تتسلق الأشجار في المغرب بالاحتيال!

حسام محمد | 25 نيسان 2019 | 13:06

لربما أصبحت الماعز التي تتسلق الأشجار بشكل طبيعي على الطرق بين مراكش والصويرة في المغرب، الماعز الأكثر شهرة في العالم، إذ باتت تجذب عدداً كبيراً من السياح والمصورين العالميين، على اعتبار أنّ أمرها غريب وغير مألوف، إلّا أنّ مصوراً بريطانياً عالمياً، اعتبر أنّ القصة باتت تتضمن عملية احتيال واستغلال.

وبحسب وكالة سبوتنيك الروسية فإنّ المصور البريطاني آرون جيكوسكي، والذي زار المغرب سابقاً، كشف عن أنّ الأمر لم يعد يقتصر على ماعز المنطقة المتسلق للأشجار، مشيراً إلى أنّ المزارعين يجلبون الماعز من مناطق أخرى ويجبرونها على القيام بذلك، وذلك بهدف كسب المال، حيث فرضت المغرب رسوماً على السياح لالتقاط الصور.

وأوضح آرون أن اهتمام السياح بتلك الماعز دفع الكثيرين إلى انتهاز الفرصة، حتّى إن الماعز يتم تبديلها عندما تشعر بالتعب، مشيراً إلى أنّ بعض الماعز في حالة صحية سيئة، حيث تعاني من النحافة لبقائها لساعات طويلة على الشجر خلال درجات الحرارة المرتفعة.

من جهة أخرى تؤكد مصادر إعلامية مغربية أنّ ماعز المنطقة الأصلية، تكيّفت مع الأمر بشكل طبيعي، حتّى أنّها تمتلك في أطرافها أشياء مختلفة عن ما تمتلكه مثيلاتها في المناطق الأخرى، تساعدها في التسلق والبقاء على أغصان الأشجار، موضحة أنّ ماعز المنطقة يتسلق الأشجار بحثاً عن الغذاء وهو أمر طبيعي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.