ما قصة صورة "الروح التي تغادر الجسد" المنتشرة؟

غوى أبي حيدر | 11 أيار 2019 | 10:00

انتشر مقال من موقع Tayyar.org بعنوان "عالم روسي يصوّر الروح وهي تغادر الجسد"! لتنهال التعليقات الساخرة على مواقع التواصل الاجتماعي متهمين الموقع بالسطحية وقلة المصداقية.

وبحسب المقال، إنّ عالم روسي التقط صورة بكاميرا حديثة جداً لجثة تطلع الروح منها، لتظهر فعلاً أنّ هناك روحاً تخرج! 


لذلك، قررنا أعزائي القراء أن نبحث بعمق الخبر ونكتشف من أين التقط كاتبو الموقع هذه القصة...

في بحث سريع على غوغل، يتبين أنّ الصورة عمرها أكثر من 3 سنوات، وهناك مصادر استخدمتها في 2009. هذه الصورة هي مشتخدمة من المواقع كي تحصل على عدد قرّاء أعلى، ولا يوجد أي صورة من هذا النوع.


فعلاً، هناك عالم روسي يلتقط صور للطاقة، باستخدام تقنيات كثيرة، لكن هذه الصورة ليست له، وهو ليس عالماً بهذه الأهمية... الصورة هي من نوع Stock ويمكن أن نجد الكثير منها على الانترنت أو حتى الكثير من الصور التي تشبهها!


على كل حال، الخلاصة... الخبر قديم أولاً وخارج عن الصحة ثانياً... لا يوجد صورة لروح الإنسان بالأخص بهذه الدقة العالية التي لا يصدقها المنطق...

لكن الفودكا الروسية لذيذة ويمكنها أن تسبب لك شعور الصورة ذاته أو حتى فكرة المقال! 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.