دراسة تكشف تأثير الأصدقاء على تصرفاتنا سلباً أو إيجاباً!

جاد محيدلي | 24 أيار 2019 | 20:00

عند التحدث مع الأهل عن شخص سيئ التصرفات غالباً ما يعتبرون أن الحق يقع على أصدقائه الذين جرّوه إلى الرذيلة، لكن ما حقيقة هذا الأمر؟ في الواقع كثيراً ما نظن أننا نتصرف من تلقاء أنفسنا، الا أن سلوكياتنا تعتمد على أصدقائنا وأقاربنا قدر اعتمادها على إرادتنا. فإن رفقاءنا المحيطين بنا لديهم القدرة على التأثير علينا لنصبح أكثر بدانة، أو نستهلك كميات أكبر من الخمر، أو نصبح أقل اكتراثاً للبيئة، وغير ذلك الكثير. إن التأثر بالرفقاء هو أمر لاشعوري، إذ يحاول الدماغ باستمرار البحث عن أدلة من الأشخاص المحيطين بك ليخبرك عن السلوك اللائق الذي يجب أن تسلكه، وقد يكون لهذا الأمر عواقب وخيمة. وتقول أمبر غافني، باحثة في علم النفس الاجتماعي بجامعة هامبولدت في ولاية كاليفورنيا: "إذا كنت تستمد جزءاً كبيراً من هويتك من إحدى المجموعات، حتى لو لم تكن بصحبتهم، فأغلب الظن أنك ستتمسك بقيم هذه المجموعة".

وقد خلصت الدراسة المسؤولة عنها إلى أن الناس أكثر عرضة لتغيير آرائهم عن وسائل النقل الصديقة للبيئة إذا لاحظوا أن أقرانهم يستخدمون هذه الوسائل من باب النفاق الاجتماعي. وفي هذه الدراسة، استمع المشاركون إلى حوار مع أحد الطلاب في الجامعة أكد فيه على أهمية المشي أو ركوب الدراجة بدلاً من القيادة في المسافات القصيرة، وفي نهاية الحوار أعلن أنه جاء إلى مكان الحوار بالسيارة. وبعدها سئل الطلاب عن آرائهم الخاصة عن البيئة. وتقول غافني: "نحن نغير مواقفنا عندما نرى شخصاً من الجماعة التي ننتمي إليها يتصرف بطريقة لا تتسق مع المواقف التي نتبناها. وبدلاً من أن أشعر بالإحراج بسبب نفاق هذا الشخص، أغير مواقفي كرد فعل لسلوكياته لأنني أرى التشابه بيننا وأرى أنه امتداد لذاتي".

وقد يؤثر أيضاً نقاشنا مع الأصدقاء بصدد خياراتنا الصحية على قراراتنا، سلباً وإيجاباً. إذ أوضح تحليل للدراسات شمل 28 دراسة، أن التحدث عن حملة القضاء على التدخين مع الأصدقاء ساهم في الحد من استهلاك السجائر. وتقول كريستين شولز، من جامعة أمستردام: "إن العادات الصحية الخاطئة التي يمكن تجنبها، مثل التدخين والسمنة، هي أكبر مسببات الموت، وهناك الكثير من المعلومات المتاحة عنها على الإنترنت. لكن أفعال وسلوكيات الأصدقاء قد تؤثر، شعورياً أو لا شعورياً، على قرارنا بالامتثال للنصائح الصحية أو تجاهلها".

وسألت شولز بعض طلاب الجامعة في الولايات المتحدة إن كانوا تحدثوا مع أصدقائهم حول تجاربهم مع الخمر، وما إن كانت هذه الأحاديث إيجابية أم سلبية. وذكر الطلاب أنهم كلما تحدث معهم أصدقاؤهم بطريقة إيجابية عن الخمر، زاد إقبالهم على تناول كميات أكبر في اليوم التالي، والعكس صحيح. وهذه الأنماط من الاستهلاك تخضع للبيئات الاجتماعية التي نكون فيها. لذلك فإذا سمعتم أهلكم يوماً يلقون اللوم على أصدقائكم بسبب تصرفاتكم فلا تنتقدونهم، فهم على حق!

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.