نجم ريال مدريد الجديد من طفل مشلول إلى لاعب في صفوف الملكي!

علي حمدان | 13 حزيران 2019 | 21:00

أعلن نادي ريال مدريد الاسباني ليل أمس عن توقيعه مع لاعب فريق ليون الفرنسي، المدافع الدولي لمنتخب الديوك فيرلان ميندي مقابل 54.2 مليون أورو ليكون ميندي الصفقة الثالثة التي يوقع معها ريال مدريد خلال الـ10 أيام الماضية بعد كل من الصربي يوفييتش الذي وصل الى الملكي قادماً من فريق فرانكفورت الألماني، والبلجيكي ايدين هازارد من نادي تشيلسي الانكيزي.

ويعتبر ميندي واحداً من أهم المواهب الدفاعية في العالم في الوقت الحالي، وللنجم الفرنسي قصة كفاح رائعة عاشها قبل الانتقال إلى الفريق الملكي سوف نستعرضها لكم في الأسطر الآتية.

فهذا النجم كان قد تعرض لمرض خطير في عمر الـ14 وأخبره الأطباء حينها أنه لم يتمكن من المشي مجدداً، لكن ميندي عاد واستطاع السير على قدميه مجدداً في عمر الـ15 بعد تغلبه على مرضه. في عمر الـ17 لعب ميندي مع فريق باريس سان جيرمان لكنه رحل عنهم في نفس العام ذاهباً الى فريق ينشط في الدرجة الـ4 الفرنسية، واستمر معهم لمدة 3 أعوام لينتقل بعدها الى فريق هافر.


عام 2017 شهد نقلة نوعية في مسيرة ميندي، فرحل عن نادي هافر الى فريق ليون، وهناك سطع نجمه ليتم طلبه لتمثيل منتخب الديوك الفرنسية، وهو في عمر الـ23 ويبدأ بلفت أنظار الأندية الكبرى حول العالم، بما فيها فريق ريال مدريد الذي انتقل اليه يوم أمس كما قلنا في السابق.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.