بين صلاح، محرز وزياش... من الأفضل في الأمم الأفريقية؟

علي حمدان | 3 تموز 2019 | 09:00

صراع شرس تشهده البطولة الأفريقية التي تستضيفها الأراضي المصرية بمشاركة 24 منتخباً للمرة الأولى في التاريخ الكروي، وذلك بسبب وجود عدد كبير من نجوم المستديرة في البطولة. أغلب المنتخبات تضم العديد من النجوم المصنفين ضمن الصف الأول على مستوى العالم، كالمصري محمد صلاح، والمغربي حكيم زياش، والجزائري رياض محرز، والسنغالي ساديو مانيه.

وحتى اللحظة، لم يقدم نجومنا الثلاثة العرب المستوى المأمول منهم خلال هذه البطولة رغم تأهل منتخباتهم بالعلامة الكاملة "9 نقاط"، في دور المجموعات. لكن دعونا نتكلم بلغة الأرقام ونعرض لكم مقارنة بين الثلاثي العربي خلال هذا الدور وما قدمه كل واحد منهم لمنتخب بلاده.

نبدأ مع نجم فريق ليفربول الانكليزي المصري محمد صلاح:

خاض صلاح 3 مباريات كاملة في البطولة بعدد دقائق لعب بلغ 270، تمكن خلالها من تسجيل هدفين، بمعدل تهديفي بلغ هدفاً واحداً في كل 135 دقيقة، كما بلغ متوسطات تسديدات الفرعون المصري على المرمى 3.7 في المباراة الواحدة، هذا وأضاع صلاح فرصتين محققتين للتسجيل ولم يقم بأي تمريرة حاسمة.

من أرقام الفرعون المصري ننتقل إلى نجم منتخب أسود الأطلس، المغربي حكيم زياش، الذي خاض هو الآخر 3 مباريات لكنه لم يكملها جميعها، بعدد دقائق لعب بلغت 254 ولم يتمكن زياش من تسجيل أي هدف لمنتخب بلاده في البطولة لغاية الآن، بينما بلغت نسبة تسديداته على المرمى في المباراة الواحدة 2.3. هذا ولم يضيع لاعب نادي أجاكس أمستردام الهولندي أي فرصة محققة للتسجيل، كما أنه لم يقدم أي تمريرة حاسمة لغاية الان.

وفي ما خص أرقام مهاجم محاربو الصحراء الجزائري رياض محرز: خاض 3 مباريات لم يلعبها كاملة 196 دقيقة فقط، تمكن لاعب مانشستر سيتي الانكليزي من تسجيل هدف يتيم في البطولة الأفريقية لغاية الآن، بمتوسط تسديدات بلغ تسديدة واحدة في كل مبارات. ولم يضع محرز أي هدف أمام المرمى كما أنه لم يقم بأي تمريرة حاسمة.


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.